دولي

الهند تنتقد تحركات عسكرية صينية”استفزازية” على الحدود المشتركة

|| Midline-news || – الوسط …

قالت الهند، الاثنين، إن جنودها أحبطوا تحركات عسكرية صينية “استفزازية” بالقرب من الحدود المتنازع عليها في منطقة “لاداخ”، وذلك وسط مواجهة متصاعدة بين البلدين منذ عدة أشهر.

وذكر بيان صادر عن وزارة الدفاع الهندية، أن جيش التحرير الشعبي الصيني “نفذ تحركات عسكرية استفزازية لتغيير الوضع الراهن، وانتهك الإجماع السابق الذي تم التوصل إليه خلال الاشتباكات العسكرية والدبلوماسية لتسوية المواجهة في المنطقة”.

وأضاف البيان أن القوات الهندية استبقت النشاط العسكري الصيني على الضفة الجنوبية لبحيرة “بانغونغ”.

وبدأت المواجهة بين الهند والصين أوائل أيار / مايو الماضي، في ثلاثة مواقع، من بينها البحيرة الجليدية التي تقسمها الحدود الفعلية بين الدولتين المتنافستين.

وجاء في البيان: “القوات الهندية اتخذت إجراءات لتعزيز مواقفنا وإحباط النوايا الصينية لتغيير الحقائق على الأرض بشكل أحادي”، فيما لم يصدر أي تعليق من الصين حتى الآن.

وأشار البيان، إلى أن قادة عسكريين محليين من البلدين اجتمعوا على طول الحدود المتنازع عليها اليوم الاثنين، “لحل الأزمة، وقال إن الهند ملتزمة بالحوار “لكنها مصممة بنفس القدر على حماية وحدة أراضيها”.

ولم تنجح عدة جولات من المحادثات العسكرية والدبلوماسية في إنهاء الأزمة الحالية في “لاداخ”.

وتمتد الحدود المتنازع عليها وغير المحددة، التي يبلغ طولها 3500 كيلومتر بين الهند والصين، من “لاداخ” في الشمال إلى ولاية “سيكيم” الهندية.

وخاض العملاقان الآسيويان حرباً حدودية في عام 1962 امتدت أيضا إلى لاداخ، فيما يحاول البلدان تسوية نزاعهما الحدودي منذ أوائل التسعينيات، لكن دون جدوى.

وتجاهل جنود صينيون في البحيرة الجليدية – التي يبلغ طولها 134 كيلومترا – تحذيرات شفهية هندية متكررة، ما أدى لصراخ وتراشق بالحجارة وحتى معارك بالأيدي.

وبحلول حزيران / يونيو، تصاعد الخلاف وانتشر إلى موقعين آخرين شمالاً في ديبسانغ ووادي غالوان، حيث أقامت الهند طريقاً عسكرياً في على طول الحدود المتنازع عليها.

لكن مؤخراً، أصبح الوضع أكثر دموية، عندما سجلت اشتباكات بين الطرفين ليلاً، في 15 حزيران / يونيو، في غالوان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
أهم الأخبار ..
إسبانيا.. مسيرات مناهضة للحكومة في مدريد.. السودان: تحالف المعارضة مستعد لتوقيع اتفاق إطاري مع المكون العسكري.. الكرملين: لن نصدر النفط والغاز إلى الدول التي تختار وضع سقف لأسعار الطاقة.. رئيس الوزراء العراقي يعلن استرداد نحو 124 مليون دولار كجزء من الأموال الضريبية المسروقة.. في وقت يتوقع أن يعلن نتنياهو تشكيل حكومته: وزير الأمن القومي الإسرائيلي المرتقب إيتمار بن غفير يعتزم اقتحام "الأقصى" الشهر المقبل.. الفاتيكان يبدي استعداده لاستضافة محادثات سلام حول أوكرانيا.. فرنسا: على أوروبا الدفاع عن مصالحها في مواجهة الإجراءات الأمريكية.. وزير النقل البريطاني: رواتب القطاع العام لن تكون قادرة على مواكبة التضخم المرتفع.. الحكومة اليمنية توقع اتفاقا بقيمة مليار دولار مع صندوق النقد العربي.. المسؤول السابق في ​البيت الأبيض​ بول كريج روبرتس: روسيا يمكنها تدمير أوكرانيا في يوم واحد.. الكرملين: خلافاتنا مع تركيا بشأن سوريا نستطيع حلها من خلال الحوار.. الدفاع الروسية: القضاء على أكثر من 200 جندي أوكراني و100 مرتزق أجنبي..في مناطق متفرقة خلال الساعات الـ 24 الأخيرة.. مستشار الأمن القومي العراقي: سنشكل لجنة مشتركة مع إقليم كردستان لمواجهة اعتداءات تركيا وإيران.. مصر تعلن تصدير نحو 8 ملايين طن من الغاز الطبيعي المسال..90% منها لأسواق الاتحاد الأوروبي.. لافروف يؤجل زيارته إلى مينسك بسبب وفاة نظيرة البيلاروسي.. تونس.. القضاء يبدأ التحقيق مع شخصيات إعلامية وسياسية في قضية "تآمر على أمن الدولة".. إعلام: سيستقبل الألمان العام الجديد بارتفاع حاد في أسعار الكهرباء.. الجيش المصري يعلن سقوط إحدى مقاتلاته في إطار تنفيذ نشاط تدريبي للقوات الجوية.. ونجاة طاقمها.. الشرطة الإسرائيلية تصدر بيانا يحظر تصليح السيارات في الورشات الفلسطينية.. البرلمان الإيراني يصوت لصالح انضمام البلاد إلى منظمة شنغهاي للتعاون.. "واتسآب" يتعرض لاختراق ضخم... طرح 500 مليون رقم للبيع من 84 دولة.. الجوع يضرب مدن بوركينا فاسو المحاصرة من المتطرفين.. الحزب الحاكم في سلوفينيا يتوقف عن استخدام تويتر للحد من الأنباء الكاذبة.. روسيا: استهدفنا بضربات مكثفة مواقع للقيادة العسكرية في أوكرانيا.. الجيش الأوكراني يعلن صد 5 محاولات روسية لاختراق باخموت.. تمديد إجراءات العزل في أوغندا للحد من انتشار إيبولا.. هنغاريا تستقبل أكثر من مليون لاجئ أوكراني.. الصين تختبر محرك للصواريخ الفضائية قادر على العمل 10 مرات.. سياسي فرنسي يطالب ماكرون و بايدن بالضغط على زيلينسكي لإعادة الأموال الأوروبية.. رغم الهدنة.. عمليات خطف ونهب بإقليم تيغراي الإثيوبي..