مدونة

جريمة مشاركة منشور

جريمة مشاركة منشور  … قد يثير هذا العنوان الكثير من الاستغراب!  بل قد يشكل صدمة مفاجئة لبعض السادة القراء من رواد مواقع التواصل الاجتماعي التي تتيح –من جملة ما تتيحه– خيار المشاركة لمنشور كتبه شخص آخر.. لكن تلك الصدمة وذلك الاستغراب سرعان ما سيتلاشيان بعد قراءة هذه المقالة ومعرفة مجرياتها ودقائق أمورها.

قبل فترة ليست ببعيدة من الزمن تعرضتُ شخصياً لهجوم حاد من إحدى صفحات الفيس بوك التي تعود لأحد الأشخاص الذين يمتلكون ويديرون تلك الصفحة ومثيلاتها من الصفحات التي تدّعي كذباً وزوراً النزاهة والشرف وترفع راية مكافحة الفساد وتتلطّى وراء الشعارات الوطنية الطنّانة وتحاول أن تحتمي بصور القادة والزعماء وهم منها براء، وكان ذنبي الذي جنيته حينها أني وقفتُ متصدياً لذلك الدعيّ بعد أن قام بالتطاول على أشخاص وأصدقاء أعرفهم وأشهد لهم بالنزاهة، ولم يكتفِ بذلك بل وصلت به الأمور حدّ الطعن بشرف بعض الصديقات، الأمر الذي ألحق بأسرهنّ أذى معنوياً فادحاً، لا سيّما أن إحدى تلك الصديقات كان قد توفاها الله منذ فترة وجيزة.
لم أستطع السكوت عن سفالات ذلك الشخص، بل قمت بتحديه على الملأ وفضحت من يتعاون معه من داخل البلاد ومن يشغّله من خارج البلاد، ولجأتُ في مواجهته إلى القضاء وأقمت ضده عدة دعاوى قضائية أمام المحاكم السورية المختصة جزائياً بالنظر بمثل هذه القضايا. وعلى مدى عدة أسابيع أصبحتُ شغله الشاغل، فكان لي نصيب وافر من منشوراته كل عدة أيام مع صورة شخصية لي ولأحد الوزراء ممن كان يشن عليهم حملة شعواء منظمة إضافة لبعض الموظفين في تلك الوزارة. وكان أحد الأصدقاء ممن عرفتهم من خلال عملي كمستشار على خلاف مستحكم مع ذلك الوزير، وكان يضمر له حقداً شخصياً كبيراً، الأمر الذي دفعه إلى تبني كل ما يكتبه ذلك الموتور من خزعبلات على صفحته، فكان يقوم بمشاركتها على صفحته الشخصية مستخدماً فقط خاصية الـ ( sheare) أو المشاركة على الفيس بوك، دون أن يرفق مشاركته البائسة بأية كلمة إضافية أو تعليق شخصي أو رأي خاص به يتعلق بالمنشور الذي يقوم بمشاركته كما هو.
الحقيقة أنه على الصعيد الشخصي آلمني موقفه لأنني وجدتُ فيه ضرباً من ضروب نكران العشرة والصداقة والخبز والملح وكل ما كان بيننا من ود وتقدير وصداقة! وكل ذلك تحت تأثير حقد أعمى جعله لا يرى من حياته ومحيطه إلا عداءه الشخصي وحقده على الوزير فأصاب بشظايا حقده أصدقاءه دون تمييز. ومع تكرار تلك الإساءات منه –ولم أعد أدري إن كانت مقصودة اتجاهي أم لا- بلغ من انزعاجي حداً أنني فكرتُ جدياً أن أتقدم بشكوى ضده إلى المحامي العام بدمشق ليحيلني أصولاً إلى فرع مكافحة الجريمة الإلكترونية للتحقيق في ذلك ومن ثم إحالة الموضوع إلى القضاء الجزائي المختص ليقوم بمحاكته على ما اقترفه من فعل مسيء اتجاهي وليقول كلمته الفصل في ذلك.
في معرض تفكيري بهذا الموضوع تطرقتُ أنا وأحد الأصدقاء لمناقشة الموضوع، فسألني مستغرباً عندما أخبرته بنيّتي التقدم بشكوى ضد ذلك الذي كان صديقاً: هل يطاله العقاب رغم أنه لم يكتب شيئاً؟ -نعم يطاله العقاب، وحتى في حال اقتصار دوره على القيام بمشاركة المنشور على صفحته الشخصية. سألني وقد ازداد استغرابه: كيف ذلك!؟ -إن المشرّع يا صديقي اعتبر مشاركة المنشور جرماً إذا كان المنشور الأصلي يتضمن جرماً من الجرائم المنصوص عليها في القانون، وقد اعتبر المشرع أن مجرد المشاركة وإعادة النشر تعني بالضرورة تبني نفس أفكار وقناعات الناشر الأصلي مما يستوجب تجريم المشارك أيضاً وإنزال ذات العقوبة المفروضة على الناشر عليه، وبذلك يصبح مجرد القيام بفعل إعادة النشر جرماً قائماً بحد ذاته. وبعيداً عن أي شخصنة للموضوع فإني أرى المشرع محقاً فيما ذهب إليه من وجهة نظر قانونية.
قمتُ بتنظيم المعروض اللازم وأرفقتُ به لقطات شاشة للمشاركة والمنشور بعد أن قمتُ بسحبها جميعاً على الورق، وقصدتُ مكتب المحامي العام في القصر العدلي بدمشق، حيث شرحتُ له الموضوع بإيجاز وبعد قراءة المعروض والمرفقات قام بتذييل المعروض بالإحالة إلى فرع مكافحة الجريمة الإلكترونية وتوقيعه طالباً منهم التحقيق في الموضوع أصولاً…
خرجتُ من مكتب المحامي العام قاصداً فرع مكافحة الجريمة الإلكترونية لتسليمهم المعروض وحاشية المحامي العام ليقوموا بإجراءاتهم اللازمة التي من أولها –بعد التحقق من صحة الادعاء– استداء الفاعل إلى الفرع والتحقيق معه في الموضوع وربما يصل الأمر إلى حد توقيفه وإحالته إلى القضاء موقوفاً.
في طريقي، تذكرتُ الخبز والملح والصداقة والعشرة التي كانت فوجدتُ نفسي بين مطرقة رد اعتباري الشخصي والمعنوي بسيف القانون وسندان قيم العشرة والصداقة. وتخيلتُ الرجل الذي كان صديقي وهو يراجع الفرع المذكور ويحققون معه وربما يصطحبونه إلى القصر العدلي موقوفاً.. عندها انتصرتْ في نفسي قيم الصداقة التي لم يرعها للأسف، ولستُ نادماً على ذلك البتة، واكتفيتُ بأنني شطبته من حياتي نهائياً.
لذلك يا أصدقائي، والقراء الغوالي.. قبل أن تقوموا بمشاركة أي منشور وتضغطوا على زر الـ (share) قوموا بالعدّ ليس للعشرة بل للمئة والألف. لأن سيف القانون لا يرحم، خصوصاً وأن قانون تنظيم التواصل على الشبكة ومكافحة الجريمة المعلوماتية الذي صدر مؤخراً قد نص في المادة /36/ على أنه  “تعد إعادة النشر على الشبكة بحكم النشر من حيث التجريم والعقاب”.

.

*محام ومستشار قانوني- سوريا
.

 

صفحتنا على فيس بوك  قناة التيليغرام  تويتر twitter

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
أهم الأخبار ..
بمشاركة 6 دول.. الشرطة الأوروبية «يوروبول» تطيح بأكبر تنظيم إجرامي للمخدرات في أوروبا.. سلاح الجو الروسي يحيد أكثر من 100 عسكري أوكراني بضربة دقيقة ويدمر مدرعات على سكة حديد.. السلطات الصومالية: مقتل 5 أشخاص على الأقل في هجوم مستمر منذ ساعات على فندق في العاصمة مقديشو..والبرلمان يؤجل جلسته.. إيلون ماسك مستعد لإنتاج هاتف جديد في حال حظرت متاجر "آبل" و"أندرويد" تطبيق "تويتر".. خلال ملاحقته شبكات تهريب النفط.. جهاز الأمن العراقي يضبط أوكاراً نفطية في 5 محافظات.. الدفاع التركية تعلن تحييد 14 مسلحا كرديا شمالي سوريا.. إسرائيل..غانتس: منح وزارة الأمن القومي لبن غفير نابع من الرغبة في "تشكيل ميليشيا" الكرملين: موسكو ترحب بمقترح الفاتيكان الوساطة بشأن النزاع في أوكرانيا.. في مواجهة الاحتجاجات على الإغلاق الصارم.. بكين تقيم مجموعات عمل خاصة ستراقب تنفيذ الإجراءات الصحية.. حكم بسجن الرئيس السابق لجزر القمر أحمد سامبي مدى الحياة بتهمة الخيانة العظمى.. اليابان تدرس تجهيز الغواصات بصواريخ بعيدة المدى..في إطار زيادة "قدرتها على الضربات الانتقامية".. الكرملين ينفي مزاعم نية روسيا الانسحاب من محطة زابوروجيه النووية.. عمدة كييف يدعو سكان العاصمة للاستعداد لسيناريوهات الإخلاء الجزئي بسبب الطاقة الكهربائية.. بريطانيا تسلم أوكرانيا صواريخ "بريمستون-2"..دقيقة التوجيه.. بالتزامن مع تصاعد التوترات مع الصين..مخاوف في واشنطن من تأخر "جهود تسليح تايوان" بسبب أوكرانيا.. رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك بأول خطاب عن السياسة الخارجية: سنواجه الصين وروسيا.. الدولار يرتفع على نطاق واسع.. واليوان يهبط مع تأثير وضع كورونا بالصين على المعنويات..ودفع المستثمرين المتوترين نحو الدولار كملاذ آمن. زيلينسكي: روسيا تعتزم شن هجمات جديدة على أوكرانيا.. رئيس الوزراء محمد شياع السوداني: الأموال العراقية المسروقة تبلغ أكثر من 3 تريليونات دينار.. عمال السكك الحديد بالنمسا يضربون عن العمل بسبب تدني الأجور.. وزير الدفاع النرويجي بيورن أريلد غرام: نحتفظ بخطوط اتصال مع موسكو.. أعمال شغب في بروكسل واعتقال العشرات بسبب مباراة بلجيكا والمغرب في كأس العالم.. رئيس ​بيلاروس​ ​ألكسندر لوكاشينكو لــــ كييف: دماؤنا واحدة فتعالوا إلى طاولة التفاوض مع روسيا العملاقة.. أوكرانيا: هناك مؤشرات على أن القوات الروسية تستعد لمغادرة محطة زابوروجيه التي تسيطر عليها منذ آذار الماضي. أردوغان: يمكن أن تعود الأمور إلى نصابها في العلاقات مع سوريا في المستقبل القريب..مثلما جرى مع مصر.. إسبانيا.. مسيرات مناهضة للحكومة في مدريد.. السودان: تحالف المعارضة مستعد لتوقيع اتفاق إطاري مع المكون العسكري.. الكرملين: لن نصدّر النفط والغاز إلى الدول التي تختار وضع سقف لأسعار الطاقة.. رئيس الوزراء العراقي يعلن استرداد نحو 124 مليون دولار كجزء من الأموال الضريبية المسروقة.. في وقت يتوقع أن يعلن نتنياهو تشكيل حكومته: وزير الأمن القومي الإسرائيلي المرتقب إيتمار بن غفير يعتزم اقتحام "الأقصى" الشهر المقبل..