رأي

التحايل على الأسئلة الستة!! .. د. نهلة عيسى

أحاول في هذه الأيام خطب ود اللامبالاة, وأعرف أن اللامبالاة عزيزة المنال, رغم أنها في أيامنا المغبرة هذه, أشبه بمروحة سقف بائسة يائسة في صيف ساخن طويل, إذ كيف يمكن لأي منا أن يملك ترف أن يكون مسترخياً وغير مبالٍ, في وطن يعيش مثل رغيف محروق وسط النار والرماد, منذ أكثر من عقد من السنين, بل كيف يمكن للواحد منا, ورغم ظاهر الاعتياد, أن يلتقي مع كل ما يحيط به من أشياء, سواء كانت بشراً, حجراً, كتباً, جدراناً, لعباً ..الخ, سوى باعتبارها (سلفاً) لقاءات ثلثيها وداعاً, لأننا بمعظمنا نعيش يوماً بيوم, ضيوفاً على وطن مزروع بالضباب والوحشة والترقب, والوقوف على عقبي الأعصاب بانتظار ما سيأتي أو غالباً ما لن يأتي!!.

وباعتباري من دائمي الوقوف على أعقاب أعصابهم, أحاول شراء ذمة اللامبالاة لأجعل كتفها متكئي, لأن قلبي بات علة, والأصح أصبع من الديناميت, يلقي كل يوم في وجهي حقيبة من الأسئلة, فأشتم الأسئلة, وأصرخ في وجهه: من قال لك أن الإجابات (إن كان هناك إجابات) علاج وشفاء؟ فقد تكون الإجابات قمة الشقاء, خذ “كيوبيد” مثالاً, أليس هو من يرشق العشاق بسهم, وليس بوردة, ولذلك ما من حب سعيد, هو مثل الورد, ولد ليموت, ولكن من يقنع القلب, من يوقف العلة, عندما يكون الوطن هو الحب!؟.

أسأل بجدية مطلقة: من يقنع القلب؟ وهو يرى أن الثقوب التي أحاول جاهدة حفرها في جدار الليل الصلد, علني أرى في الوطن نجمة, يسدها الرعاع كل صباح بهرائهم, ونواحهم, ومزاعمهم, وظنونهم أنهم عطية الخالق للكون, وأنهم المعيار, وأنهم المثال, وهم لكثرة ما استمعوا فقط لأصواتهم, توهموا أن أصواتهم ناطقة باسم الرب, كوهم صدفة مهملة على الشط, تظن أنها تنطق باسم البحر, وتنسى أو تتناسى أنها مرمية من جوف البحر!؟.

أسأل بجدية مطلقة: من يقنع القلب؟ وهو يرى غرباناً وخفافيش من بيننا, يدخلوننا تابوت أقصر من قاماتنا, ويقايضون قوتنا, كراماتنا, أصواتنا, بالمناصب والدولار, ويدعون أننا شعب لا يجيد التعلم إلا في التوابيت المعتمة, وتسألونني بعد ذلك: ما علة قلبي!؟، علته يا سادتي أن يتحول إلى مقبرة, وأنتم أدرى ما المقبرة!؟.

أسأل بجدية مطلقة, رغم ادعاء اللامبالاة, من يقنع القلب؟ وهو يعرف أن صوت الرصاص ما زال في الأذن, يفترس بعد القلب, الليل والنهار, والقمر والشمس شاشتان تركض فيهما مرئيات السنوات المروعة, والرأس ميدان عزاء ينهض فيه كل يوم من قبور النسيان, أحبائنا الذين رحلوا ليتابعوا سرد حكاياتهم التي لم تكتمل, لأن أحلامهم ما زالت طازجة كاملة, ولكن العمر لم يكتمل!.

ينهضون في رأسي كالمطارق, من وسط الدمار ورائحة الموت والخراب, ليسألوا عن قمر لم يكن متسخاً, ولم يكن قرصاً من الدم, بل كان مقر إقامة حبيباتهم, وعن ابتسامات لم تكن شاحبة, بل كانت فناراَ يضيء ليل الوطن, وعن حكايات وتراتيل جدات, وجرائد ونشرات أخبار الآباء “الطقوسية”, وعن ذاك النكد الجميل في وجوه أمهات يقضين نصف العمر يتذمرن من المطابخ, ويسارعن في دخولها لأجل عيون الأحباء؟.

ينهض الراحلون, يتجولون في الذاكرة مثل سكين, ويسألون, وهم الموتى عن حياتنا: أين ما متنا من أجله, أين النور, وما خطب  الشوارع والجدران, لماذا هي حزينة؟ ولماذا وجوهكم بائسة لا مبالية, كرغيف الشعير؟ ونخشى وربما نخجل, أو ربما نخاف عليهم (رغم الموت) من الاكتئاب, أن نجيبهم: أننا نموت بالتقسيط, وأن ما ماتوا من أجله يضيعه السفهاء, وأيضاً صمتنا على السفهاء, والصمت موت, والمحتضر لا يملك إجابة عن الحياة أثناء احتضاره, ولذلك ليس من إجابات, ولكن من يقنع القلب, من يوقف العلة, من يعلمني التحايل على ماذا ولماذا, وكيف وأين, من يساعدني على اغتيال الأسئلة!؟.

 

قرأ أيضاً .. مشجعة للمشجعين!؟ ..

إقرأ أيضاً .. حظ عطيني!؟

 

*أستاذة جامعية – سوريا
المقال يعبر عن رأي الكاتب 

 

صفحتنا على فيس بوك  قناة التيليغرام  تويتر twitter

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
أهم الأخبار ..
الداخلية السورية: إصابة 15 عنصراً من قوى الأمن جراء استهداف حافلتهم بعبوة ناسفة على طريق دمشق- درعا الغارديان: بعد إقالة الزهاوي.. حكومة «سوناك» معرضة لخطر السقوط.. بسبب الفضائح و الخلافات الحادة داخل "حزب المحافظين" الحاكم في بريطانيا.. المتحدث باسم الكرملين: تصريحات بوريس جونسون بشأن تهديد بوتين.. بتوجيه "ضربة صاروخية" لبريطانيا كاذبة.. سوريا: طائرات مجهولة تستهدف رتل شاحنات تحمل مواد غذائية.. دخلت من معبر القائم إلى معبر البوكمال الحدودي للمرة الثانية خلال أقل من 24 ساعة.. 47 قتيلا على الأقل وإصابة العشرات.. في هجوم انتحاري على "مسجد" داخل المقر العام لشرطة بيشاور في شمال غرب باكستان.. سوريا..مراسل "سبوتنيك": انفجار حافلة تابعة لقوات الأمن الداخلي بعبوة ناسفة مساء اليوم على أوتوستراد دمشق – درعا.. نقابات فرنسية تدعو إلى إضراب جديد اعتراضاً على إصلاح نظام "التقاعد" الثلاثاء المقبل... دعوات.. لتعيين "بوريس جونسون" رئيساً لحزب المحافظين فى بريطانيا.. بدلاً من ناظم الزهاوي.. المتحدث باسم البنتاغون... ينفي ضلوع الولايات المتحدة في هجوم "المسيرات" على إيران.. المستشار الألماني أولاف شولتس يؤكد مجدداً.. أن بلاده لن ترسل "طائرات مقاتلة" إلى أوكرانيا.. أردوغان... يلمّح بأن تركيا قد توافق على انضمام "فنلندا" إلى حلف الناتو.. ماكرون... يتصل بنتنياهو ويدعو الإسرائيليين والفلسطينيين لتجنب التصعيد.. التليفزيون الإيراني... ينشر فيديو هجوم "المسيرات" التي استهدفت مصنعا عسكريا في أصفهان.. اتحاد الكتاب العرب في سورية ينعي الشاعر والأديب شوقي بغدادي.. زيلينسكي: نواجه وضعاً "صعباً للغاية" في منطقة دونيتسك الشرقية.. ونحتاج إلى إمدادات أسرع وأنواع جديدة من الأسلحة.. لمقاومة الهجمات الروسية.. طائرات مجهولة... تقصف مجموعة "شاحنات" في منطقة البوكمال شمالي سوريا بعد عبورها من العراق.. أردوغان يدعو إلى اجتماع رباعي.. بين أنقرة وموسكو ودمشق وطهران.. بهدف الوصول إلى الاستقرار شمالي سوريا.. المركز الوطني للزلازل في سوريا: تسجيل هزة أرضية بقوة 4.3 درجة على مقياس ريختر قبالة الساحل على بعد 22 كيلومترا شمال غرب مدينة اللاذقية.. الدفاع الروسية: مقتل 350 جنديا أوكرانيا وتحييد 4 مجموعات تخريب معادية في خاركوف.. ارتفاع حصيلة ضحايا الطقس البارد والفيضانات في "أفغانستان" إلى 170 قتيلا.. مسؤول سياسي جزائري: انضمامنا إلى "بريكس" يفتح آفاقا واعدة للاستثمار والشراكة مع روسيا.. إيتمار بن غفير... يأمر بهدم 14 منزلا للفلسطينيين بمدينة القدس المحتلة.. أوكرانيا تعترف بـ"صعوبة" الوضع العسكري والغرب يتوقع أن يكون الوقت في صالح روسيا.. مقتل شخصين وإصابة 7 جراء القصف الأوكراني لجسر في مليتوبول بصواريخ "هيمارس" الأمريكية.. في حلقة جديدة من أعمال العنف التي خلّفت 48 قتيلاً منذ كانون الأول.. قتيل باشتباكات جديدة لمتظاهرين ملثّمين مع الشرطة قرب البرلمان البيروفي في ليما.. وول ستريت جورنال عن مسؤولين أمريكيين: الغارة بالمسيرات في إيران نفذتها إسرائيل.. وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن... يبدأ من القاهرة جولة في الشرق الأوسط.. وسط تصاعد أعمال العنف بين إسرائيل والفلسطينيين.. وزير الخارجية القطري: أميركا وأطراف دولية متعدد حملتنا رسائل لطهران​.. لتمهيد الأرضية للعودة إلى "الاتفاق النووي".. الكرملين: بوتين مستعد لإجراء اتصالات مع المستشار الألماني أولاف شولتس.. الجيش الإسرائيلي يطلق النار على شخصين حاولا اجتياز الحدود من سوريا إلى الجولان المحتل.. إصابة أحدهما حرجة..