دولي

ضحايا معارك طرابلس:أكثر من 50 ألف نازح واختطاف صحفييْن ليبيين

|| Midline-news || – الوسط …

أعلنت الأمم المتحدة،ارتفاع أعداد النازحين بسبب القتال في العاصمة الليبية طرابلس وما حولها إلى أكثر من 50 ألف شخص.

وأضافت أن أكثر من 3400 لاجئ ومهاجر ما زالوا محاصرين في مراكز احتجاز معرضة بالفعل للقتال المستمر أو على مقربة منه.

وفي مؤتمر صحفي للمتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة استيفان دوغريك،عقده بالمقر لدائم للمنظمة الدولية بنيويورك الجمعة.

قال دوغريك: “ما زلنا نشعر بالقلق إزاء احتدام القتال العنيف جنوبي طرابلس، وهناك تقارير عن استخدام مكثف للغارات الجوية والقصف الصاروخي مما تسبب في المزيد من الخسائر في صفوف المدنيين، وأجبر الآلاف من الآخرين على ترك منازلهم”.

وتابع: “تمكن حوالي 32 ألف شخص من المتضررين من الأزمة من تلقي بعض أشكال المساعدات الإنسانية حتى الآن، وهناك 29 مأوى جماعي تعمل الآن وتأوي ما يقدر بنحو 2750 شخصًا”.

وبخصوص جهود المبعوث الأممي غسان سلامة، قال دوغريك: “يستمر في التواصل مع المحاورين الليبيين في محاولة لتهدئة الوضع”.

وفي سياق متصل، أشار إلى  أنه “في اليوم العالمي لحرية الصحافة (يصادف الجمعة)، تعرب بعثة الأمم المتحدة في ليبيا عن قلقها العميق إزاء التهديدات والتحريض والعنف التي يواجها الصحفيون الليبيون بشكل متزايد منذ اندلاع القتال في جنوب طرابلس”.

وتابع: “لقد اختطف صحفيان يوم الخميس، وتشعر البعثة بالقلق أيضًا إزاء الاستخدام المتزايد لوسائل التواصل الاجتماعي للتحريض على العنف والكراهية”، دون تفاصيل عن الصحفيين والجهة التي اختطفتهما.

وفي وقت سابق الجمعة، أعلنت منظمة الصحة العالمية، في بيان ارتفاع حصيلة ضحايا المواجهات المسلحة التي تشهدها العاصمة الليبية طرابلس، منذ شهر، إلى 392 قتيلا.

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى