دولي

السودان.. العباس كان يعلم أن شقيقه الرئيس في خطر

|| Midline-news || – الوسط …

 

صرح العباس أحمد البشير، شقيق الرئيس السوداني المعزول عمر البشير، أن أسرة البشير حذرته من قوات “الدعم السريع” بقيادة محمد حمدان دقلو “حميدتي”، باعتبار أن “أهل البادية عبر التاريخ ينقلبون على الحاكم”، على حد تعبيره.

وبحسب صحيفة “الانتباهة” المحلية، فقد قال العباس الذي غادر السودان براً عبر الحدود الإثيوبية بعد أسبوع من سقوط النظام في 11 نيسان الماضي، أن شقيقه هو من أسس قوات الدعم السريع وأعطاهم كل الإمكانيات الحالية.

وأضاف: “نحن تحدثنا مع البشير، وقلنا له عبر التاريخ، إن كل الحكام والملوك الذين استعانوا بأهل البادية، انقلبوا عليهم واستلموا السلطة، وذكرنا له قصصاً وعبراً، من التاريخ من الدولة الأموية والعباسية والمماليك الذين حكموا مصر”.

وتابع: “قال لنا (البشير) أعلم ولكن لا توجد خيارات غير الاستعانة بالدعم السريع، الأوضاع في دارفور تتطلب الاستعانة بالدعم السريع”.

وقال شقيق البشير: “أنا شخصياً قلت له قد يكون هناك ترتيب لانقلاب، قال لي، أثق جداً في عوض بن عوف، وليس هناك انقلاب بدون جيش، وكان يثق جداً في صلاح قوش”.

وأضاف: “كانت تأتي معلومات بأن قوش يقود تحركات ضد البشير لإزاحته، وأخبرت البشير بذلك، ولكن كان يقول لي إنه يثق في قوش ثقة كاملة، وأن هذه المعلومات تعبر عن صراعات إخوان الحركة الإسلامية فيما بينهم، وكان يثق فيه ثقة مفرطة”.

ويجري القضاء السوداني، منذ أيلول الماضي، محاكمة للبشير في قضايا تتعلق بالفساد المالي والثراء الحرام التي تصل عقوباتها لأكثر من 10 أعوام.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى