رياضة

هذا ما قاله غاريث بيل في وداعه لجماهير ريال مدريد

أعلن لاعب ريال مدريد، غاريث بيل، رحيله عن النادي الإسباني مع نهاية عقده، في حزيران/يونيو الجاري.

وقال بيل في رسالته الوداعية: “أكتب هذه الرسالة لأقول شكرا لجميع زملائي في الفريق، في الماضي والحاضر المدربين وطاقم العمل في غرفة الملابس والمشجعين الذين دعموني”.

وأضاف ابن الـ32 عاماً الذي كان ضمن تشكيلة الفريق خلال تتويجه السبت بلقب دوري أبطال أوروبا: “وصلت إلى هنا منذ 9 سنوات عندما كنت شاباً وأردت تحقيق حلمي باللعب مع ريال مدريد وفي سانتياغو برنابيو وتحقيق الألقاب. أن أكون جزءا من تاريخ هذا النادي وأن نحقق ما حققناه عندما كنت لاعبا في ريال مدريد. لقد كانت تجربة رائعة ولن أنساها أبدا”.

وتابع اللاعب الويلزي: “أود أن أشكر الرئيس فلورنتينو بيريز وخوسيه أنخيل سانشيز ومجلس الإدارة لمنحي فرصة اللعب لهذا النادي. تمكنا معا من صنع بعض اللحظات التي ستخلّد إلى الأبد في تاريخ هذا النادي وكرة القدم”.

وختم: “لقد كان شرفا لي. شكرا لكم! هلا مدريد!”.

وانتقل بيل إلى النادي الملكي عام 2013 قادماً من توتنهام الإنجليزي في صفقة قياسية قدرت بمئة مليون يورو، ولعب دوراً أساسياً في قيادة الفريق إلى لقب دوري الأبطال أعوام 2014 و2016 و2017 و2018، وصولاًَ إلى لقبه الشخصي الخامس هذا الموسم لكن من دون أن يكون مؤثراً نظراً لتواجده على مقاعد البدلاء أو خارج التشكيلة غالبية الموسم وفي كافة المسابقات.

تابعوا صفحتنا على الفيس بوكhttps://m.facebook.com/106241930981757

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى