العناوين الرئيسيةفضاءات

“نغم- حنين”.. وإبداع المواهب الفنية في مركز “مخيم الوافدين”

|| Midline-news || – الوسط …
روعة يونس

.
يقاوم الإنسان ويدافع عن وجوده بأسلحة عديدة.. وأحد أسلحة النشء الفلسطيني في سورية، تتمثل في (العلم والثقافة والفنون). لأنها تبني الإنسان، وتعرّف به وبقضيته. فضلاً عن كونها ثلاثي إبداعات ومنجزات تؤكد حضارة وثقافة وتراث فلسطين الغالية.. التي يصرّ كل يافع ويافعة ينتمي إليها؛ أن يكون مسؤولاً عن التعريف بهويته وحضارته وتراثه ووجوده وتطلعاته المستقبلية، وسدرة منتهاها “التحرير”.
.

من هذه الثوابت كلها، انطلقت قبل أيام؛ فعاليات (الثابتة الشهرية) ضمن جلسة الاستماع “نغم- حنين” في المركز الثقافي العربي”- أبورمانة بدمشق. بإشراف الأستاذ م. فراس اليوسف. إذ استضاف الفرقة الموسيقية لطلاب “مركز فنون للخط والرسم والموسيقا” في مخيم الوافدين؛ باشراف الفنان الأستاذ حسان خليل. بحضور رئيسة المركز الفنانة التشكيلية الأستاذة رباب أحمد، التي تتبنى دائماً المواهب والإبداعات المحلية والعربية، وتسعى إلى الإضاءة عليها، من خلال استضافتها وإتاحة الظهور لها في “ثقافي أبورمانة” للتعبير عن مواهبهم وهوياتهم وطموحاتهم.
كما حضر الفعالية أساتذة الطلاب وأهاليهم، وباقة من الفنانين والمهتمين وأصدقاء المركز، للاستماع والاستمتاع بفنون الطلبة الذين قدموا عدة معزوفات تنوعت بين التراثي والوطني والعاطفي والإنساني، الطربي منها والجديد المعاصر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى