العناوين الرئيسيةدولي

موسكو: تكشف هدف زيلينسكي من الهجوم على جزيرة زمييني

 

موسكو: تكشف هدف الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي من الهجوم على جزيرة زمييني.. الأمر الذي تسبب بتكبد القوات الأوكرانية خسائر كارثية بالعتاد والأفراد بعد إحباط الجيش الروسي الهجوم.

و قال مصدر تابع لإحدى وكالات إنفاذ القانون في روسيا، إن الهجوم على جزيرة زمييني (جزيرة الثعبان) الاستراتيجية قبالة أوديسا تم تخطيطه من قبل مستشارين بريطانيين، مؤكدا أن زيلينسكي هو من أصدر الأوامر بشكل مباشر، وطالب بنتيجة بحلول يوم الـ9 من مايو/ أيار (يوم احتفال بروسيا بعيد النصر).

وأكد المصدر في تصريحات للصحفيين أن هيئة الأركان العامة البريطانية ضد أوامر زيلينسكي.

وأشار المصدر إلى أن الهدف من هذه العملية التي أمر بها زيلينسكي، كان من المفترض أن يكون ختام هذه العملية بيانا مشتركا حول ما يسمى بـ”الفوز” لرئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون وزيلينسكي. ولكن، في النهاية، تحدث جونسون فقط في الأمس، دون أن يذكر كلمة واحدة عن كارثة عملية اقتحام جزيرة زميني”.

موسكو: تكشف هدف زيلينسكي من الهجوم على جزيرة زمييني

و كشفت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الثلاثاء، عن خسائر جسيمة تكبدها نظام كييف أثناء محاولة الجيش الأوكراني على مدى ثلاثة أيام احتلال جزيرة زميني، حيث أحبط الجيش الروسي جميع المحاولات ودمر قوات العدو المهاجمة.

وقال متحدث وزارة الدفاع الروسية، إيغور كوناشينكوف إن “القوات الروسية صدت عدة محاولات لإعادة السيطرة على جزيرة زمييني، وكبدت القوات الأوكرانية خسائر فادحة بلغت 14 مقاتلة ومروحية، و30  مسيّرة أوكرانية “بيرقدار”و 50 عسكريا، و3 زوارق هجومية مدرعة “سينتور”.

وأضاف: “شاركت جميع الطائرات المسيرة في العملية الفاشلة لنظام كييف للاستيلاء على جزيرة زمييني عشية 9 آيار/ مايو، عيد النصر في الحرب الوطنية العظمى”.

وأشار كوناشينكوف إلى أن “زيلينسكي أعطى شخصيا أوامره بشن هجوم فاشل للغاية على الجزيرة، وطالب بتحقيق نتيجة دعائية بحلول 9 آيار/ مايو، وطبقا لمعلومات مؤكدة، فإن رئيس هيئة الأركان العامة فاليري زالوجني وعددا من القيادات العسكرية الأوكرانية عارضوا العملية الانتحارية التي اقترحها المستشارون البريطانيون على زيلينسكي”.

وتابع: “كان من المفترض أن يصدر في ختام هذا العمل بيان مشترك حول “انتصار” رئيس الوزراء البريطاني جونسون وزيلينسكي، ولكن في النهاية، تحدث جونسون فقط أمس، دون أن يذكر كلمة واحدة عن كارثة محاولة اقتحام الجزيرة” الاستراتيجية التي استولت عليها القوات الروسية في الأيام الأولى للعملية العسكرية في أوكرانيا.

المصدر: نوفوستي

تابعونا على فيس بوك

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى