العناوين الرئيسيةسورية

مؤتمر لدعم سوريا دون حضورها وموسكو تعلق على الحدث

تستضيف العاصمة البلجيكية بروكسل النسخة السادسة من بات يعرف بمؤتمر دعم مستقبل سوريا دون حضور دمشق وهو ما يفقده جدواه كما حصل في النسخ السابقة للمؤتمر وفي هذا السياق وجهت روسيا انتقادات إلى خطط الاتحاد الأوروبي لتنظيم المؤتمر  الذي لم تدعى موسكو لحضوره ايضا.

وأشارت الخارجية الروسية في بيان لها إلى أن الأهداف المعلنة من قبل منظمي المؤتمر الذي سيعقد في العاصمة البلجيكية في التاسع والعاشر من مايو الجاري لا تزال ثابتة، أي مواصلة دعم السوريين في بلدهم والمنطقة من خلال التفاف المجتمع الدولي حول عملية سياسية شاملة وذات مصداقية بموجب قرار مجلس الأمن الدولي 2254، وكذلك تسوية التحديات الإنسانية الأكثر شدة، منها تلبية احتياجات اللاجئين السوريين الأردن ولبنان وتركيا ومصر والعراق.

وذكرت الوزارة أن الاتحاد الأوروبي تقليديا يحاول تحقيق هذه الأهداف دون التعاون مع حكومة سوريا ودون دعوة ممثليها إلى المؤتمر، مضيفة: “لكن هذه المرة قررت بروكسل الذهاب أبعد من ذلك وعدم توجيه الدعوة لحضور الفعالية إلى المسؤولين الروس الذين سبق أن شاركوا في مؤتمرات المانحين بشأن سوريا”.

ولفتت الخارجية الروسية إلى أن هذا القرار دفعت قادة الأمم المتحدة إلى التخلي عن صفة الرئيس المشارك للمؤتمر والاكتفاء بحضوره على مستوى الخبراء فقط.

وحذرت الوزارة من أن مؤتمرات بروكسل “تنزلق أكثر فأكثر إلى التسييس المتهور للقضايا الإنسانية حصرا”، محملة المنظمين الغربيين المسؤولية عن “بذل قصارى الجهد بالفعل بغية منع عودة اللاجئين السوريين إلى وطنهم بغض النظر عن التدهور المؤسف للظروف الاجتماعية والاقتصادية وظروف المعيشة في الدول التي تستضيفهم”.

وتابعت: “يتباهى المانحون الغربيون بتبرعاتهم السخرية دون أن تحرجهم الحقيقة المتمثلة بأن واشنطن وبروكسل هما من يخنق السوريين العاديين بعقوبات غير قانونية أحادية الجانب ويحتل أراضي شرق الفرات والتنف في صفوف “التحالف الدولي ضد داعش” ويشارك في نهب الموارد الطبيعية لسوريا وتلويث البيئة”.

واتهم البيان الأمريكيين والأوروبيين بإعاقة تطبيق المشاريع الخاصة بالمرحلة المبكرة من إعادة إعمار سوريا، من خلال طرح شروط سياسية مسبقة، منها تمديد الآلية الخاصة بنقل المساعدات عبر الحدود والتي تقوض، حسب وجهة نظر وزارة الخارجية الروسية، سيادة سوريا ووحدة أراضيها.

وتابع البيان: “هكذا تحول مؤتمر بروكسل، دون مشاركة ممثلين سوريا وروسيا وبعد فقدانه الرعاية الأممية، نهائيا إلى تجمع لـ “شلّة”من الغربيين ليس له أي قيمة مضافة لا سعيا حقيقيا إلى حل المشاكل الإنسانية الملحة في سوريا بعيدا عن أي تسييس وضمن إطار المبادئ الإرشادية المعترف بها دوليا للدعم الإنساني”.

تابعوا صفحتنا على الفيس بوكhttps://www.facebook.com/alwasatmidlinenews

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
أهم الأخبار ..
برلماني أوروبي: الناخبون الإيطاليون لقنوا الاتحاد الأوروبي درسا لن ينساه.. بعد إملائه عليهم لمن يصوتوا بالانتخابات البرلمانية.. فوز اليمين المتطرف بالانتخابات التشريعية في إيطاليا ..#عاجل إيطاليا: استطلاعات الرأي تشير إلى تقدم تحالف اليمين واليمين المتطرف في الانتخابات التشريعية..#عاجل الآلاف في شمالي ألمانيا يحتشدون لمطالبة الحكومة بتشغيل خط أنابيب "نورد ستريم 2" الروسي.. استطلاع: "الديمقراطيون" يطالبون باستبدال بايدن في انتخابات 2024.. زيلينسكي: أوكرانيا حصلت على نظام دفاع جوي متطور من الولايات المتحدة.. الصحة السورية عدد الإصابات المثبتة بالكوليرا بلغ 338 إصابة، بينما وصل عدد الوفيات إلى 29.. ارتفاع عدد ضحايا الزورق اللبناني الذي غرق قبالة ساحل طرطوس إلى 97 شخصاً وذلك بعد انتشال جثتين عند جزر حباش قرب جزيرة أرواد.. منشورات تجتاح بغداد تدعو لمظاهرات حاشدة في الأول من تشرين الأول المقبل، إحياء لذكرى احتجاجات 2019.. تقرير: نحو 48 ألف مستوطن اقتحموا الأقصى خلال الـ 12 شهراً الماضية.. الدفاع الروسية: مقتل 340 قوميا متطرفا أوكرانيا في عملياتنا خلال 24 ساعة.. قائد القوات البرية في أوغندا: الهجوم على روسيا يعني هجوماً على إفريقيا.. اندلاع حريق في أحد أكبر الأسواق العالمية في باريس.. رئيسة الوزراء البريطانية ليز تراس: نعتزم مع حلفائنا ضمان قدرة تايوان على الدفاع عن نفسها أمام الصين.. رئيس الإمارات يوقع اتفاقية للطاقة مع شولتس تقضي بتزويد ألمانيا بالغاز المسال والديزل في 2022 و2023.. البنك الدولي يقدّم نحو ملياري دولار لـ باكستان بعد فيضانات مدمرة أودت بحياة أكثر من 1600 شخص هذا العام.. طاجيكستان وقرغيزستان توقعان بروتوكولا لإنهاء النزاع الحدودي.. الولايات المتحدة تخرج 79 صهريجا من النفط السوري المسروق من حقول منطقة الجزيرة والمنطقة الشرقية عبر معبر المحمودية باتجاه قواعدها في العراق.. مظاهرة حاشدة لأنصار المعارضة في عاصمة مولدوفا، للمطالبة باستقالة قيادة البلاد وإجراء انتخابات برلمانية مبكرة.. إعلام: تركيا ترصد انتشارا عسكريا يونانيا في جزر بحر إيجه..