منوعات

” لا للتمليح ” …صحتكم أمانة

سـمـاح محـمـد – || Midline-news || – الوسط … 

ملّحت إبني بعد ولادته مباشرة، وشعرت أن جسده أصبح مشدوداً بطريقة ساحرة ، وملّحت ابنتي 7 مرات متتالية كي لا تعاني من رائحة العرق عندما تصبح شابة، هكذا نصحتني جارتي أم فوزي ووالدتي وخالاتي … حديث شائع في مجتمعنا، ولكن.. ما رأي العلم في هذا الحديث ؟!

يقال : أسوأ عادة أن تعتاد عادة !
لكن هذا القول خطير على آذان الكثير من أبناء مجتمعنا، لأن العادات أصبحت مقدسة لدينا، وأصبح النقاش بها بلا نتيجة، سوى الغضب والتعنت ورفض كل وجهات النظر عداها .

تمليح المولودين حديثاً عادة.. وعادة خطيرة مميتة، وحِرصاً منا على المصداقية والموثوقية، جلبنا معلوماتنا من أقوى وأشهر المواقع الطبية العالمية، لنبين لكم مدى خطورة هذه العادة، ومدى وجوب اعتزالها، والتوعية حول أذاها على أطفالنا .

قامت مجموعة من الأطباء و الباحثين بإجراء دراسة ومتابعة لعشرة من الأطفال حديثي الولادة خضعوا للتمليح مباشرة بعد ولادتهم، وكانت النتائج هي التالية :

عانى الأطفال العشر من أعراض فرط صوديوم الدم، ولم تكن أعمارهم تتجاوز الأيام .

_ 20% منهم أصيبوا بفرط بيلروبين الدم .

_ 50% منهم عانوا من التجفاف .

_ 20% أصابتهم تشنجات عديدة .

وبمتابعة الدراسة توفي طفلان، وأصيب طفل ثالث بإعاقة في النمو في شهره الثالث وآخر في شهره السادس.

عربياً، وفي المنحى ذاته، نُشر بحث صادر عن مشافٍ في الأردن حول خمسة رُضَّع ولدوا حديثاً، أُُحضروا وهم يعانون من مشاكل خطيرة نتيجة تطبيق عادة التمليح عليهم، وكانت النتائج صادمة:

_ المولود الأول صبي عمره 3 أيام، أصيب بفرط صوديوم دم ونزيف داخل الجمجمة وتوفي .

_ المولود الثاني بنت عمرها 8 أيام، أصيبت بفرط صوديوم الدم وفرط بيلروبين الدم ونزيف داخل الجمجمة .

_ المولود الثالث صبي عمره 14 يوماً، أصيب بأمراض جلدية معممة، و عانى من صغر رأس شديد مقارنة بحجم  مولود طبيعي أثناء الولادة .

_ المولود الرابع بنت عمرها 6 أيام، أصيبت بحمى والتهاب سحايا والتهاب مسالك بولية بسبب فرط صوديوم الدم .

_ المولود الخامس صبي عمره 7 أيام، أصيب بفرط صوديوم دم وفرط بيلروبين دم .

ولكي نكون أكثر مصداقية، سنأتي على شرح وتفسير كل تلك الاختلاطات علمياً .

◾️ تكون بشرة الطفل بعد ولادته رقيقة للغاية، وعند تعريضه للملح – الذي هو كيميائياً كلوريد الصوديوم- تمتص بشرته الصوديوم ليرتفع تركيزه في الدم ويؤدي بذلك إلى فرط تناضحية خارج الخلايا تسحب كل ماء الخلايا فتصيبها بالعطش والتجفاف .. الأخطر من ذلك هو سحب الماء من الخلايا العصبية حيث يؤدي إلى تعطيل عملها ليصاب الطفل بخبل وتشتت وأمراض عصبية خطيرة،قد تصل في حالات متقدمة للسبات والموت .

كذلك، فإن فرط صوديوم الدم يسبب ارتفاع الضغط وهذا يمكنه أن يحدث نزيفآ حادآ داخل الجمجمة كما حصل مع الأطفال المشركين في البحث .

◾️ حاولنا قدر ما نستطيع أن نأتيكم بأكثر من دليل علمي موثق لنقنعكم بأن هذه العادة خاطئة ويجب العدول عنها،  يخطر في أذهانكم الآن أننا تملحنا صغاراً، ولم يحدث لنا أيّ من هذا الكلام .

نعم أنتم نجيتم..لكن غيركم لم ينج، فلماذا نعرض حياة أطفالنا للخطر من أجل عادة نسير خلفها عمياناً، لا نرى ولا نبصر .

يقول العلم :” لا للتمليح ” .. والعلم أصدق أِنباءاً من كل العادات.. وكل الخرافات .

أحيوا صوت العلم ونادوا معه ” لا للتمليح “…صحتكم أمانة .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى