دولي

قائد الحرس الثوري: المصافي والمطارات السعودية باتت غير آمنة..وأمن الخليج بيد إيران

|| Midline-news || – الوسط …

 

أكد قائد قوات الحرس الثوري الإيراني العميد حسين سلامي أنه في ظل قدرات اليمن من حيث الصواريخ والطائرات المسيرة باتت المصافي والمطارات السعودية غير آمنة.

وفي كلمته اليوم السبت أمام ملتقى الأساتذة التعبويين في الحوزات العلمية المنعقد في مدينة مشهد، اعتبر العميد سلامي حضارة الغرب بأنها تمضي نحو الأفول .

وفي الإشارة إلى أحداث المنطقة قال العميد سلامي، لقد تمكن اليمن من انتشال نفسه من تحت الأنقاض في حين كانت جميع التوقعات العالمية تقول بأن الشعب اليمني سيُسحق أمام أشد الهجمات التي يتعرض لها إلا أنه جعل الإمارات والسعودية واميركا تشعر بالعجز وهو قادر الآن على استهداف جميع المطارات السعودية بطائراته المسيرة وصواريخه.

وصرح بأننا لا نرى اليوم شيئا من النشاط والاستعراض السياسي في شخصية القادة السياسيين السعوديين الذين يشعرون بالعجز والمأزق ولا يعرفون ماذا عليهم ان يفعلوه.

المصافي والمطارات باتت غير آمنة، في حين نرى اليمن يتعامل بانسانية ولا يستهدفون المدن ولو فعلوا ذلك لخلقوا تحديا جادا أمام النظام السعودي بالتأكيد بسبب الهجرة الى الصحاري.

 

وفي تصريح أدلى به للصحفيين ، على هامش الملتقى السنوي للاساتذة التعبويين أكد العميد سلامي أن “أمن مياه الخليج في يد إيران والعدو لن يتمكن من زعزعة هذا الأمن”،مشددا على ان “إيران ستمضي في تعزيز قدراتها الردعية من دون توقف”، كاشفا أن بلاده ستجري تجارب على صاروخ باليستي جديد”.

وأضاف أن “إيران قادرة على انتاج مختلف المنظومات الدفاعية والاستراتيجية ولن تتوقف انجازاتها في سياق تطوير وتنمية قوتها الردعية والدفاعية”.

 

-المصدر:وكالة أنباء فارس

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى