دولي

فرنسا: أزمة كورونا تضع وزراء سابقين قيد التحقيق

|| Midline-news || – الوسط …

أعلن النائب العام الفرنسي لدى محكمة التمييز فرنسوا مولان، الجمعة، أنّ تحقيقاً قضائياً سيُفتح في فرنسا حول إدارة أزمة تفشي وباء فيروس كورونا المستجد مع عدة وزراء سابقين.

وقال مولان، في بيان، إن “التحقيق سيطال رئيس الوزراء السابق إدوارد فيليب، ووزيري الصحة السابقين أوليفيه فيران وأنييس بوزين”.

وسيتقدّم مولان بادعائه أمام لجنة التحقيق التابعة إلى محكمة العدل الجمهورية المختصة في النظر بجرائم وتجاوزات يرتكبها أعضاء الحكومة، وهي ستقوم بالتحقيقات.

ورغم عودة الحياة إلى طبيعتها تدريجياً في العاصمة الباريسية، إلا أن تداعيات فيروس كورونا المستجد ما زالت تلقي بظلالها القاتمة على مؤشرات الاقتصاد الفرنسي، والذي كشفت توقعات حديثة عن انكماش مرتقب بنحو 11% خلال العام الجاري.

وقال وزير المالية الفرنسي برونو لو مير، الثلاثاء، إن اقتصاد بلاده سينكمش 11% هذا العام بسبب أزمة فيروس كورونا وإجراءات العزل العام المُتخذة لاحتواء الفيروس على مستوى البلاد.

وصرح لو مير لإذاعة آر.تي.إل “تضررنا بشدة بفعل الفيروس، اتخذنا تدابير فعالة لحماية صحة الشعب الفرنسي لكن الاقتصاد عملياً توقف لثلاثة أشهر”.

وأضاف “سندفع الثمن من النمو”.. مضيفاً أن تحديثاً للميزانية يجري إعداده يتوقع انكماشاً بنسبة 11% مقابل توقع بنسبة 8% في السابق.

وقال لومير متحدثا لإذاعة “إر تي إل” إن “الصدمة الاقتصادية بالغة القسوة” لكن “لديّ قناعة مطلقة بأننا سننهض مجدداً عام 2021”. وقال “لدينا ثغرة هائلة” مع أزمة تفشي وباء كوفيد-19 حالياً، مؤكداً أن “الأسوأ لم يأت بعد”.

وستدرج الحكومة هذه التقديرات الجديدة لمدى الانكماش الاقتصادي في مشروع ميزانية جديد مصحح، تعرضه خلال اجتماع لمجلس الوزراء في العاشر من يونيو/ حزيران الجاري.

وكان المعهد الوطني للإحصاءات والدراسات الاقتصادية (إنسي) حذر الأسبوع الماضي بأن تراجع إجمالي الناتج الداخلي سيكون أكبر بكثير من نسبة 8% التي كانت الحكومة تتوقعها، لأن استئناف النشاط بعد بدء رفع تدابير الحجر سيكون “تدريجيا في أفضل الحالات في النصف الثاني من العام”.

غير أن وزير الاقتصاد يعول على خطط دعم القطاعات المتضررة جراء الأزمة، مثل السياحة وصناعة السيارات والطائرات وغيرها، وعلى خطة الإنعاش الاقتصادي التي ستعلن في سبتمبر/أيلول المقبل بهدف تسريع النهوض الاقتصادي.

وقال وزير المالية الفرنسي “إننا نتخذ كل التدابير في جميع القطاعات”، مشيراً كذلك إلى خطة مزمعة للشركات التكنولوجية الناشئة “حتى لا يتم شراؤها الواحدة تلو الأخرى من عمالقة القطاع الرقمي”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
أهم الأخبار ..
رئيس البرلمان اللبناني يدعو إلى جلسة لمجلس النواب لانتخاب رئيس جديد للجمهورية يوم الخميس المقبل. اغتيال رئيس بلدية المسيفرة عبد القادر الزعبي بـريف درعا الشرقي برصاص مجهولين الكونغرس الأميركي يحدد مساعدات لأوكرانيا بـ 12 مليار دولار.. تسرب الغاز من خط أنابيب ستريم 2 الروسي إلى بحر البلطيق.. مقتل وإصابة 18 شخصا فى اشتباكات مسلحة بمدينة الزاوية غرب ليبيا.. الكشف عن شبكة بدمشق تمتهن تهريب الأشخاص خارج البلاد بوثائق مزورة وتوقيف اثنين من أفرادها.. ارتفاع عدد ضحايا المركب اللبناني الذي غرق قبالة ساحل طرطوس إلى 100 شخص، وذلك بعد انتشال جثة من عرض البحر مقابل الباصيه في بانياس.. «فيفا» تعلن انطلاق مرحلة المبيعات الأخيرة لتذاكر مباريات كأس العالم قطر 2022،اليوم الثلاثاء، قبل أقل من شهرين على صافرة البداية .. البرلمان اللبناني يقر ميزانية 2022، بإنفاق 41 تريليون ليرة وإيرادات 30 تريليونا، في وقت تسعى فيه البلاد لاتفاق مع صندوق النقد الدولي.. واشنطن: كوريا الشمالية قد تجري تجربتها النووية السابعة دون سابق إنذار وملتزمون بالتعامل معها في إطار من الدبلوماسية الجادة.. الأمن الفيدرالي الروسي يعتقل القنصل العام الياباني فى فلاديفوستوك، و طوكيو تحتج ،وتطالب بالاعتذار.. مركبة فضائية تابعة لوكالة "ناسا" تصطدم بكويكب كجزء من مهمة اختبار الدفاع الكوكبي.. مقتل شرطي وإصابة آخر بانفجار استهدف مركزا للشرطة في مرسين جنوب تركيا.. بعد ساعات من حصوله على الجنسية الروسية.. واشنطن تطالب بتسليمها إدوارد سنودن ضابط المخابرات الأمريكي السابق للمحاكمة.. مصادر: لبنان يتبلغ رد إسرائيل النهائي على ترسيم الحدود البحرية “خلال أيام” ولا تنازلات.. وزير خارجية سوريا فيصل المقداد: حقنا في استعادة الجولان ثابت لا يسقط بالتقادم.. المقداد يطالب أمام الأمم المتحدة بتعويض خسائر سوريا من النفط والغاز المسروق منذ عام 2011.. رئيس مجلس النواب العراقي محمد الحلبوسي يعلن استقالته..ويطالب بالتصويت عليها في جلسة يوم الأربعاء.. ألمانيا: شولتز يصاب بكورونا بعد جولته الخليجية.. وزير الخارجية التركي، مولود تشاوش أوغلو: لن نعترف بضم الأراضي الأوكرانية إلى روسيا..