العناوين الرئيسيةمنوعات

“صور” تاريخية مدهشة قد تغير منظورك للأشياء

 

في منتصف العقد الأول من القرن الحادي والعشرين، قالت المؤرخة آنا بيجلر جوردون :إن الوسائط المرئية غالبًا ما تبدو في متناول طلابها أكثر من التسجيلات المكتوبة، رأت أن ال” صور “تجعل الوصول إلى الماضي أسهل، مما يعطي شكلاً ملموسًا لعالم يبدو أحيانًا غير ملموس، ناهيك عن الطابع الفوري لل” صورة “.. والتي غالبًا ما تنقل المعلومات بسرعة أكبر.. من المستند الأساسي المكتوب بلغة غير مألوفة أو حتى أجنبية.

“التصوير الفوتوغرافي يمكن أن يكون أداة أساسية وقوية لفهم التاريخ، لكنني أعتقد أنه من الضروري أيضًا مشاهدة جميع الصور بعين ناقدة”، هذا ما قاله الأستاذ والكاتب جوشوا ويلكي لموقع Bored Panda: “بينما قد نكون معتادين على الشك في الصور في عصر الفوتوشوب، فإن تحرير الصور ليس الشيء الوحيد الذي يجب أن يجعلنا نتوقف مؤقتًا”.

دارين ريد الحاصل على درجة الدكتوراه من جامعة دندي. ويعمل حاليًا محاضرًا في جامعة كوفنتري، أوضح أن الصور جزء مهم للغاية من كيفية فهمنا للماضي، قال ريد: “إنهم يعطوننا نظرة متميزة على الكيفية .التي ينظر بها الناس والمجتمعات إلى أنفسهم وإلى بعضهم البعض، كثيرًا ما كان يتم.. تصوير الأمريكيين الأصليين والمستعمرين الأمريكيين .في أوضاع كلاسيكية وكلها اختيارات متعمدة ..تبين لنا عدد الأشخاص الذين تصوروا غزو الأمريكتين والإبادة الجماعية التي حدثت هناك.

وأضاف: “تتضمن أيضًا تفاصيل ..مهمة مثل الملابس وتسريحات الشعر وما إلى ذلك، التي تساعدنا على تصور الماضي، بالنسبة للأشخاص المعاصرين، هذا يعني أنه يمكننا أن نتخيل بدقة ..وربما نتعاطف مع الأشخاص المختلفين جدًا الذين أتوا من قبلنا”.

صور تحكي قصصاً تاريخية مهمة!

لوحة الفنان جان جيروم .التي صور فيها القاهرة عام 1887م .وأطلق عليها لوحة بائع السجاد. لتصبح واحدة من أجمل من تم رسمه عن الشرق العربي.

 

رجل يحرس عائلته من أكلة لحوم البشر أثناء مجاعة مدراس عام 1877

المجاعة الكبرى 1876-1878 كانت المجاعة في الهند تحت حكم التاج البريطاني. بدأت في عام 1876 بعد جفاف شديد أدى إلى فشل المحاصيل في هضبة ديكان .وتأثر جنوب و جنوب غربي الهند.

 

حفر أبو الهول عام 1850

 

عمال المناجم البلجيكيين عام 1900

 

ركاب السكك الحديدية يرتدون كمامات أثناء جائحة الإنفلونزا عام 1918

 

كانت تلك وظيفة موجودة في بدايات القرن العشرين لمنبه بشري يأتي أسفل الشباك بالاتفاق معك لإيقاظك في موعد معين

 

شرطي أوقف حركة المرور في نيويورك لتعبر القطة بأمان 1925

 

سيارة من بائع متجول. هولندا في ثلاثينيات القرن العشرين

 

رجل يبحث عن عمل يرتدي سيرته الذاتية في إنجلترا في الثلاثينيات

 

إن الحكايات غير المعروفة حول هذه الصورة التي التقطت عام 1936 لأم مهاجرة رفقة أطفالها إلى كاليفورنيا، والتي تدعى (فلورنس أوينز)، تتضمن حقيقة أنها كانت تبلغ من العمر 32 عامًا فقط عندما تم التقاط صورتها، إلا أن ملامح وجهها كانت توحي بأنها أكبر بكثير من سنها جراء ما عانته كمهاجرة من قسوة العيش وسوء التغذية، وقالت (تومسون)، التي تنمتي لقبيلة الـ(شيروكي) من الأمريكيين الأصليين، لاحقا أنها شعرت بأنه قد تم استغلالها حين التقاط تلك الصورة وأنها تشعر بالعار بسببها.

يكمن الجانب المشرق في القصة في أن الانتشار الواسع للصورة جعل الحكومة تقوم بإرسال 20.000 رطلاً من الطعام إلى مخيم المهاجرين

 

 

 

 

هذه الصورة هي للقوات السوفياتية وهي ترفع علمها فوق مبنى الرايخستاغ الألماني في برلين في 2 أيار/مايو 1945 –بعد يومين من الاستيلاء على الرايخستاغ .

 

طفلة تحولت عيونها إلى اللون الأبيض بعد رؤيتها للقنبلة الذرية على هيروشيما في اليابان عام 1945م

 

جندي ألماني صغير يبكي أثناء الحرب العالمية الثانية

 

خلافا للاعتقاد الشائع؛ لم يتم التقاط هذه الصورة لاعتقال الناشطة الحقوقية (روزا باركس) بعد أن قامت بمقاومتها الشهيرة عندما رفضت التخلي عن مقعدها في قسم حافلة (مونتغمري) الخاص بالبيض إلى راكب أبيض، حيث أن تلك الحادثة وقعت في الأول من كانون الأول/ديسمبر 1955، في حين تم التقاط هذه الصورة بعد عدة أشهر بالتحديد في شباط/فبراير 1956 بعد اعتقالها بسبب نشاط مقاطعة الحافلات.

 

رجل يلتقط صورة ذاتية “سيلفي” .باستخدام عصا خشبية للضغط على الكاميرا عام 1957

 

أصبحت صورة الثوري الماركسي الأرجنتيني (تشي غيفارا) في (هافانا)، منذ زمن التقاطها في كوبا يوم 5 آذار/مارس 1960، واحدة من أكثر الصور .التي يسهل التعرف عليها في التاريخ. هي عبارة عن واحدة من بين. صورتين التقطهما المصور (ألبرتو كوردا) لـ(جيفارا) خلال جنازة، فقد كانت في الأصل. فكرة ثانوية طرأت للمصور في تلك اللحظة .حيث كان خطاب (فيديل كاسترو) هو النقطة المركزية الفعلية. التي أراد (كوردا) توثيقها.

تم نسيان الصورة. ولم يتم نشرها لمدة سبع سنوات. إلى أن استخدمها الناشر الإيطالي (جيانجاكومو فيلترينلي)، وهو أحد المتعاطفين مع قضية (جيفارا) .فقام بإدراجها في مجموعة من كتاباته عن الشخصيات الثورية.

 

عُرفت هذه الصورة باسم (قفزة إلى الحرية)، وهي صورة لحارس الحدود الألمانية الشرقية (هانس كونراد شومان).. الذي قفز فوق أسلاك شائكة تابعة لجدار برلين. وقام بالفرار إلى الأراضي الغربية في 15 آب/أغسطس 1961، لتصبح تلك اللقطة رمزًا مبهجًا لمقاومة القمع بالنسبة للكثيرين.

مع ذلك فإن ما حدث لاحقاً كما كتبت جريدة (التايمز)، هو أن (شومان) ”لم يستطع التعامل. مع شهرته غير المقصودة كرمز للحرية، وأقدم على الانتحار في عام 1998“.

 

بسبب منع النساء من الدخول في سباقات المارثون، دخلت هذه السيدة باسم مستعار .عام 1967م .مع الرجال الذين حاولوا منعها .ودفعها للكف عن الركض معهم. ولكنها أصرت حتى أنهت المارثون. في 4 ساعات و20 دقيقة .وبعدها ثارت النساء ليتم السماح لهم بعد ذلك بالتسابق مع الرجال

 

من المرجح أن تكون هذه الصورة هي :الأكثر شهرة لأول هبوط على القمر في التاريخ. التقطت هذه الصورة في 20 تموز/يوليو 1969. لكنها لا تصور حقيقة أول إنسان يضع قدمه على سطح القمر: (نيل أرمسترونج)، ولكنها في الحقيقة تظهر ثاني إنسان فعل ذلك وهو: (باز ألدرين) ويمكننا رؤية انعكاس صورة (أرمسترونج) .على خوذة (ألدرين).

ما حدث وقتها هو أن (أرمسترونغ) كان الشخص المسؤول.. عن الكاميرا وبالتالي فإن جميع صور الهبوط .على سطح القمر ضمن رحلة (أبولو 11) .كان يظهر فيها (ألدرين) وليس (أرمسترونغ).

 

نساء في شوارع كابول أفغانستان عام 1972

 

رغم ان الحروق التي أصيبت بها من الدرجة الثالثة، فان هذه الطفلة الفيتنامية نجت من موت محقق، وسامحت بعد عقود في واشنطن احد المسؤولين عن قصف بلدتها بالنابالم.

كانت كيم فوك تركض أمام العدسة عارية، لا شيء يغطي جيدها المحترق، الدموع تنهمر من عينيها. وتصرخ ملء فمها «نونغ كوا، نونغ كوا» أي أنا اشعر بحرارة كبيرة، حرارة كبيرة بسبب النابالم الذي حرق ظهرها.

لقد احترق شعرها أيضا، أما وراءها فكان الأطفال ..يركضون نحو الجنود والصحافيين ..الذين كانوا على الطريق رقم 1 بمحاذاة مدينة ترانغ بانغ، واما وراء عدسة التصوير .فكان يقف نيك اوت (21 عاما)،وكان قد اخذ مكان شقيقه المصور، الذي كان يعمل لمصلحة اسوشيتد برس وكان قد توفي قبل فترة قصيرة، هذا المصور هو: الذي خلد صورة البنت الفيتنامية. التي لم يكن عمرها حينها يتعدى 9 أعوام.

كانت الحرب الفيتنامية، وكان ذلك في الثامن من جزيران / يونيو من عام1972، في اوجها، لكن بعد فترة وضعت أوزارها بعد ان وعد الرئيس ريتشارد نيكسون مواطنيه بسحب القوات الأميركية اثناء حملته الانتخابية الثانية.

جالت صورة كيم فوك العالم كله وخلفت ردود فعل ساخطة، فهل عجلت هذه الصورة في انسحاب الولايات المتحدة الأميركية من جنوب شرق آسيا بعد ثماني سنوات من العمليات القتالية؟

 

أثناء انهيار الشيوعية في. ألمانيا الشرقية. في تشرين الثاني/ نوفمبر 1989

 

امرأة عجوز تغادر منزلها ..مع صورة زوجها وسجادتها

 

ثالث أشهر موقع للانتحار في العالم. واسمه حافلة الحياة .ويوجد في إنجلترا

 

تابعونا على صفحة الفيسبوك:https://www.facebook.com/alwasatmidlinenews

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى