أرشيف الموقع

شكران مرتجى : وجه نضال سيجري أول ما خطر لي في ” ترجمان أشواق “

|| Midline-news || – الوسط  ..

أن تهدي دوراً  تمثيلياً لزميلٍ راحل .. هذا يعني أنك كممثل لست صاحب مهنة ورسالة فقط ، بل نموذجاَ للأخلاق والانسانية , هي الفنانة السورية شكران مرتجى ، نقول سورية رغم أنها من أصول فلسطينية لأنها حملت سوريا دماً من والدتها ،  وانتمت الى تراب سوريا بقدر انتمائها الى تراب فلسطين .

الوفاء هو عنوان شكران مرتجى ، فكان لزميلها الراحل الكبير نضال سيجري جزءا من وجدانها الذي ترجمته في مسلسل ” ترجمان أشواق ” ، حيث تؤدي شكران شخصية وصال زوجة ” كمال ” وصديقة صديقيه ” نجيب وزهير ” ، و تدور أحداث العمل حول التحولات التي طرأت على حياة الأصدقاء اليساريين الثلاثة الذين افترقوا منتصف تسعينيات القرن الماضي ، وعادوا للقاء مجدداً بعد اندلاع الحرب في سوريا .

تعمل ” وصال ” في توثيق وترميم المخطوطات الأثرية ، ” المهنة التي لم يتم التطرق لها من قبل في الدراما السورية وتعيش صراعاً قاسياً مع مرض – السرطان ، وسنشاهد عبر حلقات العمل ما طرأ من تغييرات على علاقتها مع أسرتها ، والعلاقة الخاصة التي تربطها بوالد زوجها المصاب بالزهايمر .

شكران مرتجى تظهر في ” ترجمان الأشواق ” بإطلالة جديدة ، إذ ارتأت بالتشاور مع المخرج ضرورة قص شعرها كون ” وصال ” مريضة سرطان ، وأهدت هذا الدور إلى روح الراحل نضال سيجري قائلةً : ” عندما قرأت النص لم يخطر في ذهني إلا وجهه ” ، كما أعربت عن سعادتها بتعاونها الأول مع محمد عبد العزيز واصفة إياه بـ ” المخرج الذي يعمل بصمت لكن نجاحه مدوي ” .

شكران ستقف مجدداً  أمام أستاذيها في المعهد العالي للفنون المسرحية ،  غسان مسعود وفايز قزق ، وقالت إنّها لاتزال تشعر بالخجل والارتباك أمامهم  ، كما اعربت  شكران عن تقديرها الكبير لـ عباس النوري الذي يحظى بمكانةٍ خاصّة لديها على الصعيدين الشخصي والفني ، والفنّان حسام تحسين بيك الذي طبع ما وصفته ” المرحلة الذهبية ” في مشوارها الفنّي بالابتسامة .

هذا وتعود  مرتجى  لاستئناف  تصوير مسلسل ترجمان اشواق بعد  بعد تكريمها من المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون في تونس  .

يذكر أن مسلسل ترجمان اشواق من تأليف بشار عباس و إخراج محمد عبد العزيز  وإنتاج المؤسسةالعامة للإنتاج الإذاعي والتلفزيوني .

صفحة ترجمان اشواق
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
أهم الأخبار ..
بعد 3 سنوات من اختطافه.. جائزة فولتير تذهب لكاتب عراقي موسكو: الرئيسان الروسي والصيني قررا تحديد الخطوط الاستراتيجية لتعزيز التعاون الجمهوري رون ديسانتيس يعلن ترشحه للرئاسة الأميركية للعام 2024 الأربعاء البيت الأبيض يستبعد اللجوء إلى الدستور لتجاوز أزمة سقف الدين قصف متفرق مع تراجع حدة المعارك في السودان بعد سريان الهدنة محكمة تونسية تسقط دعوى ضدّ طالبين انتقدا الشرطة في أغنية ساخرة موسكو تعترض طائرتين حربيتين أميركيتين فوق البلطيق قرار فرنسي مطلع تموز بشأن قانونية حجز أملاك حاكم مصرف لبنان رياض سلامة بطولة إسبانيا.. ريال سوسييداد يقترب من العودة إلى دوري الأبطال بعد 10 سنوات نحو مئة نائب أوروبي ومشرع أميركي يدعون لسحب تعيين رئيس كوب28 بولندا تشرع في تدريب الطيارين الأوكرانيين على مقاتلات إف-16 ألمانيا تصدر مذكرة توقيف بحق حاكم مصرف لبنان المركزي رياض سلامة الانتخابات الرئاسية التركية.. سنان أوغان يعلن تأييد أردوغان في الدورة الثانية أوكرانيا: زيلينسكي يؤكد خسارة باخموت ويقول "لم يتبق شيء" الرئيس الأميركي جو بايدن يعلن من اليابان عن حزمة أسلحة أميركية جديدة وذخائر إلى كييف طرفا الصراع في السودان يتفقان على هدنة لأسبوع قابلة للتمديد قائد فاغنر يعلن السيطرة على باخموت وأوكرانيا تؤكد استمرار المعارك اختتام أعمال القمة العربية باعتماد بيان جدة الرئيس الصومالي حسن شيخ محمود: نرحب بعودة سورية الشقيقة إلى الجامعة العربية لتمارس دورها التاريخي في مختلف القضايا العربية رئيس جيبوتي إسماعيل عمر جيله: نرحب بعودة سورية الشقيقة إلى الحضن العربي معتبرين ذلك خطوة هامة نحو تعزيز التعاون العربي المشترك، ونثمن الجهود العربية التي بذلت بهذا الخصوص الرئيس الأسد: أشكر خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد على الدور الكبير الذي قامت به السعودية وجهودها المكثفة التي بذلتها لتعزيز المصالحة في منطقتنا ولنجاح هذه القمة الرئيس الأسد: أتوجه بالشكر العميق لرؤساء الوفود الذين رحبوا بوجودنا في القمة وعودة سورية إلى الجامعة العربية الرئيس الأسد: العناوين كثيرة لا تتسع لها كلمات ولا تكفيها قمم، لا تبدأ عند جرائم الكيان الصهيوني المنبوذ عربياً ضد الشعب الفلسطيني المقاوم ولا تنتهي عند الخطر العثماني ولا تنفصل عن تحدي التنمية كأولوية قصوى لمجتمعاتنا النامية، هنا يأتي دور الجامعة العربية لمناقشة القضايا المختلفة ومعالجتها شرط تطوير منظومة عملها الرئيس الأسد: علينا أن نبحث عن العناوين الكبرى التي تهدد مستقبلنا وتنتج أزماتنا كي لا نغرق ونغرق الأجيال القادمة بمعالجة النتائج لا الأسباب الرئيس الأسد: من أين يبدأ المرء حديثه والأخطار لم تعد محدقة بل محققة، يبدأ من الأمل الدافع للإنجاز والعمل السيد الرئيس بشار الأسد يلقي كلمة سورية في اجتماع مجلس جامعة الدول العربية على مستوى القمة الرئيس سعيد: نحمد الله على عودة الجمهورية العربية السورية إلى جامعة الدول العربية بعد أن تم إحباط المؤامرات التي تهدف إلى تقسيمها وتفتيتها الرئيس التونسي قيس سعيد: أشقاؤنا في فلسطين يقدمون كل يوم جحافل الشهداء والجرحى للتحرر من نير الاحتلال الصهيوني البغيض، فضلاً عن آلاف اللاجئين الذين لا يزالون يعيشون في المخيمات، وآن للإنسانية جمعاء أن تضع حداً لهذه المظلمة الرئيس الغزواني: أشيد بعودة سورية الشقيقة إلى الحضن العربي آملاً لها أن تستعيد دورها المحوري والتاريخي في تعزيز العمل العربي المشترك، كما أرحب بأخي صاحب الفخامة الرئيس بشار الأسد الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني: ما يشهده العالم من أزمات ومتغيرات يؤكد الحاجة الماسة إلى رص الصفوف وتجاوز الخلافات وتقوية العمل العربي المشترك