العناوين الرئيسيةحرف و لون

سور القصيدة .. ماهر محمد

عمل فني : بسام طحان

سور القصيدة ..
.من سور قصيدةٍ سأُطّلُ عليكم
كقردٍ راقصٍ في ساحةٍ عامة
أو عازف كمان في مترو أنفاق
لا يملكُ في جيبه
سوى بضع سنتات..
كمُمثل كومبارس يقفُ بخجلٍ
خلف ستار مسرحيةٍ سيئة..
سأُطّلُ بلا أزهارٍ أو وريقاتٍ خضراء
أو على الأقلّ
عشباً لتجلسوا عليه
وتصفقوا..
من سور قصيدةٍ سأُطّلُ عليكم،
لكن السور عالٍ جداً
وأنا قصير القامة والمعنى
جُلّ ما أملكهُ ورقة بيضاء
غافلتُ بها بائع الفلافل في آخر الشارع
مشكولة بقلمٍ أخذتهُ عنوةً
من حقيبة طالبٍ في المرحلة الابتدائية
من نفس الشارع
فيها بضع كلماتٍ
سأُلقيها عليكم من خلف سور القصيدة
وأرحل..
.

 

*( ماهر محمد .. شاعر فلسطيني – سوريا)

 

صفحتنا على فيسبوك: https://www.facebook.com/alwasatmidlinenews

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى