العناوين الرئيسيةدولي

موسكو تتوّعد كندا بمزيد من العقوبات..

روسيا تردّ على الحكومة الكندية، حيث قامت بفرض عقوبات على 87 مواطناً كندياً.

و أعلنت وزارة الخارجية الروسيةفي بيان، أن و رداً على قيام الحكومة الكندية بفرض عقوبات على روسيا، تم “إدراج 87 مواطناً كندياً إلى قائمة حظر الدخول، من بينهم حكام أقاليم وعسكريين ورؤساء شركات.

وبحسب البيان، فإن روسيا تردّ على عقوبات الحكومة الكندية، التي يفرضها نظام جاستين ترودو من آن لأخر، والتي طالت حتى اليوم ممثلي السلطات على مختلف المستويات، بما في ذلك، ممثلين إقليميين، وصحافيين، ونشطاء ثقافيين، ومواطنين عاديين، فقد تقرّر حظر دخول 87 مواطناً كندياً إلى الأراضي الروسية”.

وأشار البيان إلى أنّ “من بين المحظور دخولهم إلى روسيا رؤساء أقاليم، وعسكريين، ورؤساء شركات يقومون بتزويد نظام النازيين الجدد في كييف بالأسلحة والتكنولوجيا ذات الاستخدام المزدوج”.

وأضاف البيان: “مع الأخذ في الاعتبار أنّ من المرجح توسيع قائمة العقوبات الكندية، فإنّ الجانب الروسي سيعلن عن  إضافة جديدة للمواطنين الكنديين إلى قائمة العقوبات، على أساس مبدأ المعاملة بالمثل”.

فايننشال تايمز: العقوبات على روسيا قد تزعزع الدولار

وكانت الحكومة الكندية أعلنت، الشهر الفائت، فرض عقوبات على 62 روسياً إضافياً وشركة في القطاع الدفاعي.

وأضافت أنه “من بين الأفراد الخاضعين للعقوبات مسؤولون حكوميون روس رفيعو المستوى، بمن فيهم حكام فيدراليون ورؤساء أقاليم وأفراد عائلاتهم ومسؤولون كبار في كيانات قطاع الدفاع الخاضعة للعقوبات حالياً”.

أمريكا ترفع بعض العقوبات عن روسيا بما فيها غازبروم

وفي تموز الفائت، فرضت  كندا عقوبات ضد  رئيس الكنيسة الأرثوذكسية الروسية البطريرك كيريل، كما شملت العقوبات، وكالة أنباء “ريغنوم” والدائرة الاتحادية لرقابة الاتصالات وتقنية المعلومات والإعلام (روس كوم نادزور) فضلاً عن صحافيين روس، والوكالة الفيدرالية لرابطة الدول المستقلة والمغتربين والتعاون الإنساني الدولي.

وفي 22أيلول الجاري،أعلن وزير الخارجية الياباني، يوشيماسا هاياشي، عن توسيع نطاق العقوبات المفروضة على روسيا.

و قالت وزارة الخارجية اليابانية، إن وزراء خارجية الدول الصناعية السبع الكبرى أكدوا مجددا تعاونهم لدعم أوكرانيا في محاولتها لصد الغزو الروسي.

وكانت الدول الغربية، بعد بدء العملية العسكرية الخاصة، قد بدأت في فرض عقوبات ضد روسيا، لا سيما على شراء موارد الطاقة، وهو ما تسبب في موجة تضخم وغلاء في أسعار الكهرباء في عموم القارة الأوروبية.

لمتابعتنا على الفيسبوكتلغرامتويتر

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
أهم الأخبار ..
مقتل 22 شخصا في تحطم طائرتين للجيش الأوغندي.. موسكو تطالب بايدن بالكشف عما إذا كانت واشنطن تقف وراء تسرب الغاز من "نورد ستريم".. خارجية المجر: وصول شحنة وقود جديدة من روسيا لمحطة "باكش" النووية.. مجلس النواب العراقي يصوت على تجديد الثقة برئيس البرلمان محمد الحلبوسي، و صدامات بين المتظاهرين والقوات الأمنية في ساحة التحرير وسط بغداد .. بوركينا فاسو.. مقتل 11 جنديا وفقدان 50 مدنيا في هجوم على قافلة.. الإعصار "إيان" يضرب فلوريدا ويدمر طائرات..بعد ان تسبب بانهيار شبكة الطاقة في كوبا كليا.. سلطات زابوروجيا ولوغانسك وخيرسون: سندعو بوتين اليوم من أجل ضمّنا إلى روسيا.. بعد حالات التسرب في "السيل الشمالي".. الاتحاد الأوروبي يحذر من أي "عبث" بمنشآته للطاقة.. الجيش الروسي يعزز أسطول المحيط الهادئ بغواصتين تعملان بالطاقة النووية.. تزامنا مع زيارة كامالا هاريس إلى سيؤول.. كوريا الشمالية تطلق صاروخًا بالستيًا قبالة ساحلها الشرقي.. الكويتيون يختارون أعضاء البرلمان غداً الخميس.. السويد: حادث تسرب غاز "التيار الشمالي" قد يكون ناجما عن تفجيرات تخريبية.. السعودية: أمر ملكي بتكليف ولي العهد محمد بن سلمان رئيسا لمجلس الوزراء، والأمير خالد وزيرا للدفاع في تعديل وزاري واسع.. حداد وإضراب شامل بالضفة الغربية.. 4 شهداء و44 جريحًا بفعل العدوان الإسرائيلي على جنين.. الكرملين: واشنطن تقترب من التحول إلى طرف في النزاع بأوكرانيا وهذا أمر خطر للغاية.. قتيل وأربعة مصابين بإطلاق نار بإحدى مدارس ولاية بينسلفانيا الأمريكية انتشال جثة رجل خمسيني من أمام شاطئ جبلة تعود لأحد ضحايا القارب اللبناني الغارق قبالة شواطئ طرطوس الفاتيكان: البابا فرنسيس سيزور البحرين من 3 إلى 6 تشرين الثاني.. علماء الزلازل السويديون يرصدون وقوع انفجارين الاثنين، على مسار خطوط أنابيب "السيل الشمالي 1-2".. رئيس الوزراء الهنغاري فيكتور أوربان: العقوبات ضد روسيا جعلت سكان أوروبا أكثر فقرا..