العناوين الرئيسيةدولي

رئيسا الأركان الأمريكي والأوكراني يجتمعان في قاعدة سرية داخل بولندا

سافر رئيس هيئة الأركان الأمريكي، الجنرال مارك ميلي، إلى موقع بالقرب من الحدود الأوكرانية البولندية، اليوم الثلاثاء، حيث تحدث مع نظيره الأوكراني وجهاً لوجه لأول مرة، في اجتماع يؤكد العلاقات المتنامية بين الجيشين والذي يأتي أيضاً في وقت حرج بالنسبة لكييف.
التقى ميلي، رئيس هيئة الأركان المشتركة، لبضع ساعات مع رئيس هيئة الأركان الأوكرانية، الجنرال فاليري زالوجني، في مكان لم يكشف عنه، جنوب شرقي بولندا، حيث تحدثا عن الاحتياجات العسكرية لكييف والأوضاع في أوكرانيا.
يأتي الاجتماع في الوقت الذي يكثف فيه الغرب المساعدة العسكرية لأوكرانيا، بما في ذلك التدريب الموسع لقواتها، وتوفير بطاريات صواريخ باتريوت والدبابات وزيادة أنظمة الدفاع الجوي وأنظمة الأسلحة الأخرى من قبل الولايات المتحدة ودول أوروبية.
قال المتحدث باسم ميلي، الكولونيل ديف باتلر، للمراسلين المرافقين لرئيس هيئة الأركان المشتركة الأمريكية، إن الجنرالين شعرا أنه من المهم الالتقاء شخصياً.. لم يرافق الصحفيون ميلي إلى الاجتماع، ووافقوا، بموجب الشروط التي حددها الجيش، على عدم تحديد القاعدة العسكرية جنوب شرقي بولندا التي التقيا فيها.
وذكر بتلر: “هذان الرجلان تحدثا بشكل منتظم للغاية منذ عام، وكان ينبغي أن يتعرفا على بعضهما بعضاً، لقد تحدثا بالتفصيل عن الدفاع الذي تحاول أوكرانيا القيام به.. من المهم عندما يكون لديك اثنان من المحترفين العسكريين أن ينظرا في أعين بعضهما بعضاً ويتحدثا عن مواضيع مهمة للغاية، هناك فرق”.
وقال بتلر إنه كان هناك بعض الأمل في أن يسافر زالوجني إلى بروكسل لحضور اجتماع لحلف شمال الأطلسي وقادة دفاع آخرين هذا الأسبوع، لكن عندما اتضح يوم الإثنين أن ذلك لن يحدث، قررا بسرعة الاجتماع في بولندا بالقرب من الحدود.
بينما ذهب عدد من القادة المدنيين الأمريكيين إلى أوكرانيا، أوضحت إدارة بايدن أنه لن يذهب أي أفراد من الخدمة العسكرية بالزي الرسمي إلى أوكرانيا بخلاف أولئك المرتبطين بالسفارة في كييف.. قال بتلر إن مجموعة صغيرة فقط – ميلي وستة من كبار موظفيه – سافروا بالسيارة لحضور الاجتماع.
وتابع أن الاجتماع سيسمح لميلي بنقل مخاوف زالوجني ومعلوماته إلى القادة العسكريين الآخرين خلال اجتماع قادة “الناتو”، مضيفاً أن ميلي سيكون قادراً على “وصف الظروف التكتيكية والعملياتية في ساحة المعركة وما هي الاحتياجات العسكرية لذلك، والطريقة التي يفعل بها ذلك هي من خلال فهمه بنفسه ولكن أيضاً من خلال التحدث إلى زالوجني بشكل منتظم”.
المصدر: سبوتنيك

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
أهم الأخبار ..
اجتماعات موسعة في مصر.. لبحث خطة إخراج المرتزقة والقوات الأجنبية من ليبيا.. وزارة الصحة السورية وفرق الإنقاذ في الشمال السوري: حصيلة ضحايا الزلزال المدمر تتجاوز "2000" قتيل.. حصيلة الزلزال المدمر في "تركيا وسوريا" تتجاوز 8000 قتيل وعشرات آلاف الجرحى.. حريق في مصنع أمريكي للطائرات المسيّرة في لاتفيا..يوفّر الإمدادات للجيش الأوكراني وأعضاء في (الناتو).. الدفاع الإماراتية: «الفارس الشهم/ 2» عملية منسقة تعمل وفق أولويات السلطات في سوريا وتركيا.. طبيب تركي ناج من الزلزال: الجثث في كل مكان في مستشفى منهار بمدينة إسكندرون.. استمرار أعمال الإنقاذ في "كهرمان مرعش" بتركيا وإخراج عدد من "الناجين".. واشنطن... توافق على بيع راجمات "صواريخ هيمارس" لبولندا بقيمة 10 مليارات دولار.. نتنياهو يهدد بالسيطرة الأمنية على الواقع الميداني في شمالي الضفة الغربية.. متهما السلطة الفلسطينية بـ"التقصير" إزاء ذلك.. تركيا: "5894 "قتيلا وأكثر من "34" ألف مصاب في حصيلة جديدة لضحايا الزلزال.. وتأثيره شمل نحو 110 آلاف كلم مربع.. الجيش الروسي "42" مواطنا سوريا كانوا عالقين تحت الأنقاض..وينتشل 57 جثة لأشخاص قضوا تحت الأنقاض.. ملك الأردن... يتصل بالرئيس السوري.. ويؤكد استعداد بلاده لتقديم ما يلزم للمساعدة في جهود الإغاثة.. وصول 3 طائرات مصرية.. وطائرة إماراتية ثانية.. محملة بالمساعدات إلى مطار دمشق الدولي.. رئيس وزراء أرمينيا في اتصال هاتفي بالرئيس الأسد.. مستعدون لتقديم المساعدة إلى سورية.. الدفاع الروسية: مقتل نحو 300 جندي أوكراني وتدمير مستودعات أسلحة وذخيرة.. ارتفاع حصيلة الضحايا في عموم سوريا إلى 1559 ضحية و3648 مصاباً.. جراء الزلزال الذي وقع فجر الاثنين.. ومركزه جنوبي تركيا.. الزلزال... يدمر منزلي أبطال مسلسل "ضيعة ضايعة" أسعد وجودة.. في منطقة السمرا شمال غربي سوريا.. سوريا.. طائرة مساعدات إيرانية ثانية تصل مطار اللاذقية.. بريطانيا: سوناك يجهز رئيسا جديدا لحزب المحافظين.. بعد أن أقال نديم الزهاوي بسبب فضيحة متعلقة بالشؤون الضريبية.. عشرات الآلاف من الفرنسيين... يتظاهرون مجددا ضد خطة ماكرون لنظام "التقاعد".. ارتفاع حصيلة ضحايا زلزال "تركيا" المدمر إلى 3549 قتيلا 22168 جريحا.. العراق يرسل قافلة مساعدات عاجلة إلى سوريا تحمل وقود البنزين وزيت الغاز.. الرئيس الإماراتي... يوعز بتقديم "50" مليون دولار لإغاثة المتضررين من الزلزال في سوريا.. أردوغان... يعلن حالة الطوارئ 3 أشهر بالمناطق المنكوبة.. ويؤكد أن الزلزال من أكبر الكوارث عالميا.. طائرة روسية... على متنها رجال إنقاذ وفرق طبية ومعدات خاصة تصل إلى سوريا.. الأرجنتين... تعرب عن تضامنها مع سورية بكارثة الزلزال.. وصول طائرة إماراتية... إلى مطار دمشق الدولي تحمل مساعدات إغاثية للمتضررين جراء الزلزال الذي ضرب البلاد.. الرئيس الجزائري يعزي الأسد بضحايا الزلزال.. ويؤكد استعداد بلاده مواصلة تقديم المساعدة.. وزير الأشغال اللبناني... يعلن فتح الأجواء والموانئ اللبنانية.. لتسهيل وصول المساعدات وفرق الإنقاذ إلى سورية.. الرئيس الإيراني... يهاتف الأسد معزيا بضحايا الزلزال ويعد بمواصلة المساعدة لتجاوز المحنة..