دولي

رؤساء البلديات الذين اقالهم اردوغان: ما حصل انقلاب سياسي سنواجهه بجميع الوسائل

|| Midline-news || – الوسط …

 

اعتبر محافظون مقالون مؤخرا لثلاث ولايات تركية، نيتهم تقديم طعن بقرار الحكومة بشأن إعفائهم من مناصبهم بتهمة التواطؤ مع “حزب العمال الكردستاني”.

ووصف المحافظون المقالون لولايات ديار بكر وماردين ووان جنوب شرقي البلاد، سيلجوك ميزراكلي، وأحمد تورك، وبديعة أوزجوك إرتان، وهم من أعضاء “حزب الشعوب الديمقراطي” المؤيد للأكراد، قرار إقالتهم الصادر في 19 اب بأنه “انقلاب سياسي”، حسب ما نقلت عنهم وكالة “فرانس برس”.

وقال المحافظ المقال لولاية ماردين، وهو شخصية رئيسية في الحركة السياسية الكردية بتركيا، أن حكومة أنقرة منعت المحافظين الثلاثة من “فرصة خدمة الشعب” لدواع سياسية بهدف “تعطيل نضال الشعب الكردي من أجل الديمقراطية وإخافته وقطع جهود تحقيق تغييرات في تركيا”.

وشدد السياسي على أنه وزميليه المقالين سيستخدمون كافة الوسائل القانونية المتاحة لهم لمواجهة هذا “الانقلاب السياسي”.

وأفادت الوكالة بأن قرار إعفاء المحافظين الثلاث أسفر عن تنظيم احتجاجات شعبية في المناطق ذات الأغلبية الكردية تم قمعها في كثير من الأحوال بالقوة، باستخدام خراطيم المياه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى