إعلام - نيوميديا

خيانة على الهواء

المصري اليوم … لم تكن الخيانة واضحة مثلما هى الآن، ولم يكن العملاء يعلنون خيانتهم لبلادهم مثلما رأينا. كنا نتفاجأ بقضايا التجسس والعمالة، إذ هى ظاهرة للعيان. خيانة يمارسها أصحابها على الهواء مباشرة. خيانة بالصوت والصورة، بالقول والفعل، فالخَوَنَة يدعون علانية إلى التدخل الأجنبى، ويطالبون بطعن الجيش المصرى وتمزيقه تماما مثلما فعل آباؤهم. خيانة يباهى بها أصحابها كأنها الشرف.

الخيانة عمرها من عمر الجماعة. خذ مثلا سعيد رمضان، السكرتير الخاص لحسن البنا، هذا الرجل أسس التنظيم الدولى للجماعة، وفى مقابل ذلك عمل «جاسوسا» للإنجليز والأمريكان. الكلام طبعا ليس من عندى، ولكنه من الوثائق التى نشرت فى جنيف، حيث كان يقيم «رمضان»، بل أشارت هذه الوثائق إلى أن سعيد رمضان قدم لـ«البوليس» السويسرى خدمات كثيرة، مقابل إقامته وإدارته المركز الإسلامى بسويسرا. كان الرجل ضليعا فى التخابر، حتى إن أيزنهاور استقبله بنفسه فى البيت الأبيض. المقابل طبعا كان تدمير مصر، ووقف المد الناصرى القومى فى الخمسينيات والستينيات. هكذا كان أحد أقطاب الجماعة، وهكذا أيضا فعل أحد أبناء الجماعة، وهو عصام الحداد، الذى التقى الرئيس الأمريكى باراك أوباما فى البيت الأبيض، فى ديسمبر من العام الماضى. «الحداد» ارتبط بعلاقات مع الأمريكان، قبل وبعد «25 يناير»، وكان يمسك بملف علاقات الجماعة مع الأمريكان والأوروبيين، ولهذا كانت مقابلته لأوباما أمرا هينا، بينما تريثت أمريكا فى دعوة «محمد مرسى».

عصام الحداد عمل مساعد رئيس الجمهورية للعلاقات الخارجية، وتلك وظيفة مستحدَثة تكشف عن عدم ثقة الإخوان فى مؤسسات الدولة، وفى المقدمة وزارة الخارجية، وتبين أن ما كانت تريده الجماعة ينبغى ألا تعرفه الدولة. الجماعة ترى نفسها فوق الدولة، وأن ما تدبره فى الخفاء لا ينكشف للعلن. التوقف.. «الحداد» دخل البيت الأبيض، كما دخل قصر الاتحادية، وفى الحالتين كان الأمر غامضا.. التقى الرئيس الأمريكى، بينما رئيس الدولة لم يستطع، وكذلك وزير الخارجية، بل لم يلتق أى وزير خارجية مصرى بأى رئيس أمريكى، منفردا، على مدى ٣٨ عاما مضت – وفقا لكلام نبيل فهمى، سفير مصر بالولايات المتحدة سابقا – ولهذا دلالات متعددة يرتبط بعضها بطبيعة المخططات «الإخو- أمريكية»، قبل الثورة، وأسرار صفقات ما بعد الثورة، وبعضها الآخر يرتبط بشخصية «الحداد» والدور الذى لعبه فى ملف الجماعة خارجيا، واختيار الجماعة له، ليكون مسؤولا عن الملف الخارجى بالجماعة والحزب، ثم الرئاسة. كان لافتا دخول «الحداد» إلى رئاسة الجمهورية، فى أول يوم للرئيس الجديد، رغم أنه لم يكن ذا صفة سوى أنه عضو فى مكتب الإرشاد، ولم تكن صفته الرسمية قد تحددت بعد، لكن الرجل كان مع مرسى كتفا بكتف. «الحداد» الذى كان يوصف – بصورة سطحية – بأنه ظل «الشاطر»، واحد من أخطر رجال مكتب الإرشاد، ويمسك بأهم الملفات وأكثرها حساسية، ملف كانت تراهن عليه الجماعة لكى تظل فى السلطة. رجل غزل خيوط العلاقة مع الأمريكان، وفقا للرغبات الأمريكية التى لم تَحِدْ عنها الجماعة – حتى لحظة خروجها من السلطة – قيد أنملة. ولهذا تعجبت من الذين اندهشوا من مطالبة «الحداد» أمريكا والغرب وإسرائيل بالتدخل، لحماية حكم الجماعة التى تفاجأت مع الأمريكان بالطوفان الشعبى، وانحياز الجيش للشرعية الشعبية. جاء «الحداد» مساعدا لرئيس الجمهورية، ترجمة عملية لصداقته بالأمريكان، وتلبية لرغبة إخوانية ترى الملف الخارجى أهم، مئات المرات، من ملفات الداخل، رغم تفجرها. فالجماعة التى تعهدت بضمان أمن إسرائيل عبر تلجيم حماس، وإنهاء حالة العداء التقليدى مع الصهاينة رهنت وجودها فى السلطة بالعلاقة مع الأمريكان، وكانت سباقة فى هذا الأمر. من هنا جاء سقوط الجماعة فى مصر بمثابة الفضيحة لسياسة البيت الأبيض، الذى دفع بسفيرته لتحيك كل صنوف المؤامرات من «البلتاجى» إلى «العريان»، ومن السلفيين إلى الجهاديين. فات السفيرة الأمريكية أن تعرف أن القرار المصرى أصبح فى يد الشعب، ولهذا لم يُعِرْ الفريق عبدالفتاح السيسى أى أهمية للأمريكان، وهذا هو الفرق بين شرف الجندى المصرى وخِسَّة تجار الدين.

المستشارة الدكتورة نهى الزينى، نائب رئيس هيئة النيابة الإدارية، كانت من أهم من التفت إلى ملف العِمالة، وأعلنته بوضوح، حيث قالت إن القوى الخارجية الكبرى هى التى تحكم مصر، وإن الإخوان المسلمين مجرد أداة فى يدهم، مشيرة إلى أن نوح «سيلدمان»، أستاذ القانون بجامعة «هارفارد»، الذى ساهم فى وضع دستورَىْ دولتى أفغانستان والعراق، هو الذى ساهم فى وضع الدستور المصرى.

وأشارت «الزينى»، فى مقابلة لها على قناة «دريم»، إلى أن «سيلدمان» صهيونى، ويتحدث عن عودة الخلافة الإسلامية، ويرى أن الدول الكبرى تريد للتيار الإسلامى أن يحكم.

لا يجرؤ أحد، الآن أن يقول إن الثورة المصرية كانت «مدفوعة الأجر»، فالجيش المصرى العظيم لم يلتفت للخارج، حين لبى نداء الواجب، وانتبه لما يحاك لوطنه من مؤامرات يعلم الله وحده مدى فداحتها. الجماعة توكلت على الأمريكان، فى حين توكل الشعب على الله، فانتصر.

علي السيد .. صحفي مصري

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
أهم الأخبار ..
روسيا... تعلن تجهيز 10 مفارز طبية في مطار حميميم لمساعدة ضحايا الزلزال في سوريا.. سلطنة عمان... تعرب عن تضامنها مع سورية جراء الزلزال.. بوتين... يهاتف الأسد ويوجه بإرسال رجال إنقاذ إلى سوريا.. رئيس دولة الإمارات... يؤكد في اتصال هاتفي مع الرئيس الأسد الوقوف مع سوريا والاستعداد للمساعدة على تجاوز آثار الكارثة.. رئيس دولة الإمارات... يأمر بإرسال فريقي انقاذ وإمدادات عاجلة إلى المتضررين من الزلزال في "تركيا وسوريا".. وإنشاء مستشفيات ميدانية.. الرئيس التركي: الزلزال أكبر كارثة تشهدها البلاد منذ 1939.. الرئيس العراقي "عبد اللطيف رشيد" يقدم التعازي بضحايا الزلزال الذي ضرب سوريا وتركيا.. ألمانيا... تتعهد بتقديم مساعدات لتركيا وسوريا بعد الزلزال.. ملك الأردن "عبدالله الثاني"... يوجه بتقديم المساعدات لأسر الضحايا وللمصابين في تركيا وسوريا.. تضامن شعبي في مصر.. مع سوريا بعد الزلزال المدمر.. ومفتي الجمهورية "شوقي علام "يعبر عن "تضامنه الكامل مع أُسر الضحايا والمصابين.. هزة أرضية جديدة قوتها 5.5 تضرب مدينة سكاريا التركية.. السيسي... يؤكد تضامن مصر الكامل مع الشعبين السوري والتركي.. ويعرب عن استعداد بلاده لتقديم المساعدات.. سوريا... سانا: ارتفاع حصيلة ضحايا الزلزال إلى 403 قتلى و1284مصاباً في اللاذقية وحلب وحماة وطرطوس.. الصحة الروسية... تعلن تأهبها لإرسال طواقمها لمساعدة ضحايا الزلزال في سوريا.. إدارة الطوارئ والكوارث التركية: ارتفاع عدد قتلى الزلزال إلى 1014.. وكالة "الأناضول" التركية: نشاط زلزالي خطير في "كهرمان مرعش" وستستمر الهزات الارتدادية بقوة تصل إلى 6.7 درجة.. الصين... تبدي استعدادها لإرسال مساعدات إنسانية إلى تركيا وسوريا.. سانا: هزات ارتدادية جديدة في دمشق وعدد من المحافظات السورية.. المعهد الجيولوجي الدنماركي: سكان غرينلاند شعروا بالهزات الناجمة عن زلزال تركيا.. الخارجية اللبنانية... تعزي سوريا بضحايا الزلزال..وتُبدي استعداد لبنان لتقديم يد العون والمساعدة.. المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف: روسيا مستعدة لمساعدة "سورية" في مواجهة آثار الزلزال على أعلى مستوى.. دمار كبير يلحق بآثار سوريا وتركيا..عقب الزلزال العنيف.. السعودية... تعرب عن تضامنها مع ضحايا الزلزال في تركيا وسوريا.. الجزائر... تؤكد تضامنها مع سوريا وتركيا وتعرب عن تطلعها "لتجاوزهما هذه المحنة بالصبر والعزم".. سلسلة من الهزات الأرضية تضرب عددا من المحافظات العراقية..ناتجة عن ارتدادات الزلزال الذي ضرب تركيا وشمال سوريا فجر اليوم.. الأمين العام للجامعة العربية... يدعو المجتمع الدولي إلى تقديم الدعم لغوث المنكوبين جراء "الزلزال" الذي ضرب "سوريا".. ارتفاع حصيلة ضحايا الزلزال في مختلف الأراضي السورية إلى نحو 600 قتيل.. إدارة الكوارث والطوارئ التركية: قوة الزلزال الأخير الذي وقع قبل قليل في كهرمان مرعش 7.6 درجة محمد بن زايد... يؤكد تضامن دولة الإمارات مع سوريا وتركيا بعد وقوع الزلزال.. رئيس دولة الإمارات محمد بن زايد.. يجري اتصالين هاتفيين مع الرئيسين السوري والتركي..