العناوين الرئيسيةعربي

حريق مروع يودي بحياة 41 شخصا داخل كنيسة غربي القاهرة

 

حريق مروع يودي بحياة 41 شخصا ويصيب العشرات داخل كنيسة بحي إمبابة بالجيزة، غربي القاهرة، حسب ما أعلنت عنه السلطات المصرية 

وأفاد بيان وزارة الصحّة بـ”وفاة 41 مواطنًا في حريق كنيسة أبو سيفين بإمبابة”. وتابع أنّ الوفيات نتجت من “الدخان الكثيف” الذي سبّبه الحريق و”التدافع بسبب محاولات هروب الضحايا”.

وأكد الدكتور حسام عبد الغفار المتحدث باسم وزارة الصحة، خروج اثنين من المصابين، وكانت هناك 4 حالات غير مستقرة، انخفضت إلى حالة واحدة غير مستقرة، أما بقية الحالات فوضعهم الصحي مستقر.

وذكرت وزارة الداخليّة في بيان على “فيسبوك” أنّ الحريق اندلع الساعة التاسعة صباحًا بتوقيت القاهرة.

وأوضحت الوزارة في بيانها أنّ فحص أجهزة الأدلّة الجنائيّة أظهر أنّ “الحريق نشبَ في (جهاز) تكييف بالدور الثاني بمبنى الكنيسة الذي يضم عددًا من قاعات الدروس، نتيجة خلل كهربائي، وأدّى ذلك الى انبعاث كمية كثيفة من الدخان كانت السبب الرئيسي في حالات الإصابات والوفيات”.

وقالت النيابة العامة المصرية في بيان عقب معاينة موقع الحادث، إن المصابين 16 شخصا بينهم ثلاثة من رجال الشرطة، وإنها انتهت و من أخذ شهادات 14 مصابًا سمحت حالتهم الصحية بذلك.

ونقل البيان عن شهود عيان بموقع الحادث إلى أن سبب الحريق تماس كهربائي بجهاز لتوليد الكهرُباء، والنيابة العامة ندبت الإدارة العامة لتحقيق الأدلة الجنائية لرفع الآثار لبيان سبب الحادث وكيفية وقوعِهِ.

وأعلن النائب العام المصري حمادة الصاوي “تشكيل فريق تحقيق كبير في واقعة حريق كنيسة المنيرة بإمبابة انتقل على الفور لمعاينتها وبدء إجراءات التحقيق”، بحسب بيان للنيابة العامة.

حريق مروع يودي بحياة 41 شخصا داخل كنيسة غربي القاهرة

و أقيمت مساء الأحد في كنيستَين في القاهرة مراسم دفن الأشخاص الذين قضوا بالحريق المروع  أثناء القدّاس الصباحي .

وتجمّع المئات في الكنيستَين ومحيطهما مساءً لوداع ضحايا الحريق .

وكتب الرئيس عبد الفتاح السيسي على “فيسبوك”، “أتابع عن كثب تطوّرات الحادث الأليم بكنيسة المنيرة بمحافظة الجيزة، وقد وجّهت كافّة أجهزة ومؤسّسات الدولة المعنيّة باتّخاذ كلّ الإجراءات اللازمة، وبشكل فوري التعامل مع هذا الحادث وآثاره وتقديم كافّة أوجه الرعاية الصحّية للمصابين”.

واتّصل السيسي هاتفيًا ببابا الأقباط تواضروس الثاني، بحسب المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية بسام راضي، وأكّد له “قيام كافّة مؤسّسات الدولة بتقديم الدعم اللازم لاحتواء آثار هذا الحادث الأليم”.

لاحقًا، أورد بيان للرئاسة المصريّة أنّ السيسي “أصدر توجيهات للهيئة الهندسيّة للقوّات المسلّحة بتولّي عمليّة ترميم وإصلاح” الكنيسة المتضرّرة.

المصدر: وكالات

تابعونا على فيس بوك

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
أهم الأخبار ..
حداد وإضراب شامل بالضفة الغربية.. 4 شهداء و44 جريحًا بفعل العدوان الإسرائيلي على جنين.. الكرملين: واشنطن تقترب من التحول إلى طرف في النزاع بأوكرانيا وهذا أمر خطر للغاية.. قتيل وأربعة مصابين بإطلاق نار بإحدى مدارس ولاية بينسلفانيا الأمريكية انتشال جثة رجل خمسيني من أمام شاطئ جبلة تعود لأحد ضحايا القارب اللبناني الغارق قبالة شواطئ طرطوس نتائج أولية.. موافقة دونباس وخيرسون وزابوروجيه على الانضمام إلى روسيا.. علماء الزلازل السويديون يرصدون وقوع انفجارين الاثنين، على مسار خطوط أنابيب "السيل الشمالي 1-2".. رئيس الوزراء الهنغاري فيكتور أوربان: العقوبات ضد روسيا جعلت سكان أوروبا أكثر فقرا.. مبعوث جزائري يصل إلى الرباط لتقديم دعوة رسمية للمغرب لحضور القمة العربية المقبلة في الجزائر.. الجيش الفرنسي يدرب قوات أوكرانية على أراضي بولندا بحلول نهاية عام 2022.. أبوظبي تستهدف مضاعفة حجم قطاع سياحة الأعمال والترحيب بما يزيد على 23 مليون زائر بحلول العام 2030.. الأزمات تطارد شاكيرا.. محاكمة عاجلة بتهمة الاحتيال الضريبي، والسجن 8 سنوات فى انتظارها.. «غازبروم».. توقف ضخ الغاز الروسي إلى أوروبا عبر «السيل الشمالي»، بشكل تام، حتى يتم إصلاح الأضرار التي لحقت بالمعدات.. "نورد ستريم أ جي":التدمير الذي حدث في وقت واحد على ثلاث خطوط من أنابيب الغاز البحرية لم يسبق له مثيل.. مجلس النواب اللبناني يعقد جلسة لانتخاب رئيس الجمهورية الخميس اغتيال رئيس بلدية المسيفرة عبد القادر الزعبي بـريف درعا الشرقي برصاص مجهولين الكونغرس الأميركي يحدد مساعدات لأوكرانيا بـ 12 مليار دولار.. تسرب الغاز من خط أنابيب ستريم 2 الروسي إلى بحر البلطيق.. مقتل وإصابة 18 شخصا فى اشتباكات مسلحة بمدينة الزاوية غرب ليبيا.. الكشف عن شبكة بدمشق تمتهن تهريب الأشخاص خارج البلاد بوثائق مزورة وتوقيف اثنين من أفرادها.. ارتفاع عدد ضحايا المركب اللبناني الذي غرق قبالة ساحل طرطوس إلى 100 شخص، وذلك بعد انتشال جثة من عرض البحر مقابل الباصيه في بانياس..