العناوين الرئيسيةدولي

السويد وفنلندا تتخليان عن حيادهما.. ماهي الأسباب؟

 

بعد رفضهما لعقود الانضمام إلى تحالفات عسكرية، فنلندا والسويد تتخليان عن حيادهما بتقديم ترشحهما لعضوية الحلف الأطلسي، ماهي الأسباب؟

وتشير التحليلات إلى إن هذه الخطوة تأتي في ضوء مخاوفهما الأمنية بعد أن دفعت العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا دولا أوروبية عدة لتغيير نهج سياسي كانت قد اعتمدته منذ عقود طويلة.

ففي السويد، وافق الحزب الاشتراكي الديموقراطي – المعارض تاريخياً لعضوية الحلف الأطلسي – يوم الأحد على الترشح، ممهداً لتقديم الحكومة طلب الانضمام. أما في البرلمان الفنلندي، فترتسم غالبية كاسحة لا تقل عن 85% تأييداً للانضمام.

وبعدما كان التأييد للانضمام إلى الناتو يراوح منذ عشرين عاماً نسبة بين 20 و30%، كشفت آخر استطلاعات الرأي أن أكثر من 70% من الفنلنديين و50% من السويديين يدعمون اليوم الانضمام إلى الحلف.

وبدلت أحزاب عديدة في البلدين موقفها حيال هذه المسألة.

وعلى مدى عقود، بقي السويديون والفنلنديون بمعظمهم متمسكين بسياسة عدم الانحياز العسكري. غير إن بدء العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا في 24 شباط/ فبراير شكل منعطفاً حاسماً، ولا سيما بالنسبة إلى فنلندا التي تتقاسم حدوداً مع روسيا يقارب طولها 1300 كلم.

فنلندا… الدوقية الروسية السابقة

كانت فنلندا جزءًا من السويد قبل ضمها العام 1809 إلى الإمبراطورية الروسية كدوقية ذات حكم ذاتي. وأعلنت استقلالها في ظل الثورة البلشفية العام 1917.

حين احتلها الاتحاد السوفيتي العام 1939 بعد بضعة أشهر من اندلاع الحرب العالمية الثانية، قاوم البلد طوال ثلاثة أشهر خلال ما عرف بـ “حرب الشتاء”. ومع تجدد الأعمال الحربية العام 1941، اضطرت فنلندا إلى توقيع هدنة بعد معارك استمرت ثلاث سنوات.

وبموجب اتفاقية “صداقة” وقعت العام 1948 بضغط من موسكو، وافق القادة الفنلنديون على البقاء خارج التعاون العسكري الغربي والالتزام بنظام حياد قسري عرف بمصطلح “الفنلدة”. وإن كان البلد أفلت من ضمه إلى الاتحاد السوفيتي، إلا أن موسكو فرضت سيطرتها على سياسته الخارجية والعسكرية.

وبعد سقوط الاتحاد السوفيتي، انضمت فنلندا إلى الاتحاد الأوروبي العام 1995 وإلى الشراكة من أجل السلام التابعة للحلف الأطلسي، لكنها تمسكت رسمياً بسياسة عدم الانحياز العسكري.

السويد… حياد منذ نهاية الحروب النابليونية

السويد من جانبها التزمت رسمياً خلال قرنين بسياسة حياد موروثة من نهاية الحروب النابليونية، ومن الحربين العالميتين. لكنها شاركت في مهمات عسكرية في أفغانستان ومؤخراً في مالي، ولم تخض حرباً منذ نزاع مع النرويج العام 1814.

وخلال التسعينات، عدلت سياسة الحياد إلى سياسة عدم انحياز عسكري “بهدف السماح” بالحياد في حال نشوب حرب.

وبالرغم من بقائهما خارج الحلف، وطد البلدان الإسكندينافيان علاقاتهما بشكل متواصل مع الناتو، الذي يعتبرهما أقرب دولتين غير عضوين. وساهم البلدان في مهمات للحلف في البلقان وأفغانستان والعراق، كما شاركا في الكثير من التدريبات العسكرية المشتركة.

السويد وفنلندا تتخليان عن حيادهما.. ماهي الأسباب؟

عودة للاستثمار في الجيش

خصصت السويد وفنلندا خلال الحرب الباردة تمويلاً ضخماً تراوح بين 4 و5% من إجمالي ناتجهما المحلي لقواتهما العسكرية في غياب حلفاء عسكريين لهما. ومع تبدد الخطر السوفيتي، خفض البلدان ميزانيتيهما العسكريتين، لكن فنلندا أبقت نظام خدمة عسكرية واسع النطاق وقوات احتياط ضخمة.

وتعول فنلندا، البالغ عدد سكانها 5.5 ملايين نسمة، على جيش يضم 280 ألف جندي جاهز للقتال، إضافة إلى 600 ألف جندي احتياط، ما يشكل قوة استثنائية لدولة أوروبية. أما الجيش المهني، فلا يضم سوى 13 ألف جندي ولو أنه يتم تدريب 22 ألف مجند كل عام.

السويد من جانبها خفضت ميزانيتها العسكرية أكثر، من 2.6% من إجمالي ناتجها المحلي عام 1990 إلى 1.2% عام 2020، غير إن هذا التوجه تبدل بعد ضم روسيا شبه جزيرة القرم الأوكرانية عام 2014.

وبعدما ألغي التجنيد الإجباري العام 2010، فُرض مجدداً بشكل جزئي العام 2017. ويعد الجيش السويدي حالياً حوالى 50 ألف جندي، نصفهم من جنود الاحتياط.

وأعلن البلدان استثمارات كبرى في القوات العسكرية منذ بدء العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا.

المصدر: وكالات

تابعونا على فيس بوك

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
أهم الأخبار ..
الكرملين: بوتين سيزور دونباس "في الوقت المناسب" ليبيا.. الدبيبة يرحب بدعوة باتيلي لإجراء الانتخابات رئيس الحزب القومي المحافظ الحاكم في بولندا.. ياروسلاف كاتشينسكي: هيمنة ألمانيا تقود أوروبا إلى الخراب.. تركيا تقصف بالمدفعية الثقيلة والدبابات مواقع تنظيم "قسد" شرقي سوريا.. ومسيّرة تركية تقتل قيادي في قسد ومرافقه بريف الحسكة.. إيطاليا: إضرابات واحتجاجات على توريد الأسلحة إلى أوكرانيا.. الاتحاد الأوروبي: قرار وضع حد أعلى لسعر النفط الروسي عند 60 دولاراً للبرميل يدخل حيز التنفيذ الإثنين المقبل.. الجيش البريطاني يسلّم أوكرانيا مروحيات قديمة خارجة عن الخدمة!! وزير دفاع بيلاروس: لا يمكن التنبؤ بالوضع على الحدود مع أوكرانيا.. تعرض معسكر زليكان للقوات التركية في محافظة نينوى بالعراق لقصف صاروخي.. غانتس يعبر عن دعمه الكامل لضابط إسرائيلي قتل شاباً فلسطينياً في حوارة من المسافة صفر.. رغم فضيحة الفساد.. رئيس جنوب إفريقيا سيريل رامابوزا يرفض الاستقالة تحت تهديد المساءلة.. الرئيس الشيشاني رمضان قديروف: قواتنا مستعدة للشتاء وتواصل تقدمها في دونباس.. عبر 3 رسائل إلى الأمم المتحدة.. فلسطين تطالب بـ"حماية المواطنين من إرهاب الاحتلال المتواصل".. "ديلي ميل" البريطانية: رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين خاطرت بعلاقاتها مع بريطانيا.. من خلال مقارنتها لأوكرانيا بإيرلندا.. أزمة الطاقة العالمية تلقي بظلالها على تونس ومواطنون يشتكون فقدان الغاز المنزلي.. قتلى وجرحى في تفجير وقع أمام معبد لطائفة السيخ في ​جلال أباد شرق أفغانستان.. ماكرون: لا داعى للذعر من انقطاعات محتملة للكهرباء فى فرنسا.. البرلمان الإيراني يطلق مراجعة لـ "قانون فرض الحجاب" المتسبب بإطلاق شرارة الاحتجاجات.. أمريكا تكشف عن قاذفة القنابل الاستراتيجية "بي-21"القادرة على حمل رأس نووي..وتقدر تكلفتها بنحو 700 مليون دولار.. وزيرا دفاع روسيا وبيلاروسيا.. يوقّعان بروتوكولاً لتعديل اتفاقية الأمن الإقليمي المشترك الموقعة عام 1997 بين الدولتين .. زعيمة حزب "ميرتس" اليساري زهافا غلؤون: حكومة نتنياهو ستكون أكثر حكومة يمينية وعنصرية منذ قيام إسرائيل.. الأمم المتحدة تدعو إلى التحقيق في واقعة إعدام الجيش الإسرائيلي لشاب فلسطيني في بلدة حوارة.. بأسرع وقت ممكن.. أوروبا تحذر من حرب تجارية مع أمريكا.. بسبب إجراءات واشنطن في إطار برنامجها للاستثمارات والإعانات لمساعدة الشركات المحليّة.. إستونيا تشتري منظومة صواريخ أمريكية بقيمة 200 مليون دولار.. القوات الأمريكية تستأنف دورياتها المشتركة مع قوات قسد شمال سوريا.. وسط توترات مع تركيا.. وزير النفط العراقي: أعضاء أوبك ملتزمون بمعدلات الإنتاج المتفق عليها حتى نهاية عام 2023.. السلطات السويدية ترحّل عضواً في حزب العمال الكردستاني إلى تركيا.. في وقت تضغط ​أنقرة​ على ​ستوكهولم​ للقيام بمزيد من الخطوات مقابل انضمامها ل​حلف الناتو.​. رئيس مركز تطوير الطاقة في روسيا: سعر برميل النفط العالمي قد يتجاوز 100 دولار في حال تطبيق القرار الأوروبي بتحديد الحد الأقصى لسعر النفط الروسي.. إيران تعلن عن بناء محطة نووية جديدة جنوب البلاد.. البحرية الأمريكية: اعتراض سفينة تحمل 50 طنا من الأسلحة والذخيرة بخليج عمان كانت في طريقها من إيران إلى اليمن..