سورية

اشتباكات دموية في إدلب.. والجيش يقتل 20 ارهابيا منذ فجر اليوم

|| Midline-news || – الوسط …

 

قتل الجيش العربي السوري 20 عنصرا من الفصائل الارهابية اليوم الثلاثاء، في محافظة إدلب شمال غربي سورية، وفق ما نقلت وكالة فرانس برس.

وبعد 3 أشهر من العمليات منذ نهاية نيسان في مناطق عدة في إدلب ومحيطها، بدأ الجيش السوري في الثامن من الشهر الحالي هجوماً تمكن بموجبه من السيطرة على مدينة خان شيخون الاستراتيجية وبلدات عدة في ريف حماة الشمالي المجاور.

ونقلت “فرانس برس” أن “اشتباكات عنيفة تدور شرقي مدينة خان شيخون اندلعت فجرا إثر شن فصائل ارهابية هجوماً على مواقع للجيش السوري”.

ويقود الهجوم، بحسب “”فرانس برس”، فصيل مرتبط بتنظيم القاعدة الإرهابي، بينما يتصدى الجيش للهجوم بإسناد جوي من الطيران السوري والروسي.

وتسيطر هيئة تحرير الشام الارهاببة (جبهة النصرة سابقاً) ومجموعات موالية لها على غالبية اراضي إدلب ومحيطها.

وعلى جبهة أخرى، أفادت فرانس برس بمقتل 8 من الإرهابيين في ريف إدلب الشرقي، إثر محاولتهم التسلل إلى مواقع لقوات الجيش السوري قريبة من مطار أبو الضهور العسكري.

ويسيطر الجيش السوري على عشرات القرى والبلدات في ريف إدلب الجنوبي الشرقي منذ نهاية العام 2017.

وتمكن الجيش، خلال تقدمه، في الأسبوع الأخير، من تطويق نقطة مراقبة تركية في بلدة مورك، هي الأكبر من بين 12 نقطة مماثلة تنشرها أنقرة في إدلب ومحيطها، بموجب اتفاق مع روسيا.

ومن المتوقع أن يحضر ملف إدلب خلال اجتماع بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين في موسكو اليوم، الثلاثاء.

ويسبق لقاء اليوم قمة رئاسية تستضيفها أنقرة في 16 ايلول، وتضم إلى أردوغان وبوتن الرئيس الإيراني حسن روحاني لبحث الوضع في سورية، في قمة هي الخامسة من نوعها بين الرؤساء الثلاثة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى